جهة مراكش تساهم بـ543 ألف طن من الإنتاج الوطني للخضروات

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت المديرية الجهوية للفلاحة بمراكش آسفي، عن مساهمة الجهة بـ543 ألف طن في تزويد السوق الوطني للخضروات، وذلك برسم الموسم الفلاحي الحالي.

وأكد بلاغ للمديرية، أن هذا الإنتاج سيساهم بشكل وافر في التزويد المنتظم لأسواق الجهة والأسواق الوطنية بصفة عامة، وذلك نظرا لتوزيع مراحل جني هذه الخضروات طوال السنة.

وأضاف البلاغ أنه رغم قلة الساقطات المطرية المسجلة خلال هذا الموسم بجهة مراکش – آسفي، فإن المساحات المسقية بالتنقيط والمنجزة في إطار مخطط المغرب الأخضر (105 آلاف هكتار)، مكنت الجهة من إنجاز برنامج عادي من الخضروات على مستوى أقاليم الجهة.

وقد بلغت المساحة الإجمالية 19 ألف هكتار، منها 10900 هكتارا من الخضروات الشتوية والتي توجد حاليا في مرحلة الجني و8300 هكتارا من الخضروات الربيعية والصيفية لتزويد السوق خلال الأشهر المقبلة من السنة.

وتهم هذه المساحات أساسا الخضروات ذات الاستهلاك الكبير، منها البطاطس (3000 هكتارا) والبصل (5300 هكتارا) والطماطم (1000 هكتارا) والجزر (600 هكتارا) والقرع (750 هكتارا). وعلى صعيد آخر، أشارت المديرية الجهوية للفلاحة إلى أنه، رغم الظروف الاستثنائية الحالية المتمثلة في جائحة “كورونا”، فإن النشاط الفلاحي مستمر بوتيرة “عادية”، الشيء الذي جعل العرض في الأسواق في وضعية جيدة مما انعكس على استقرار الأثمان. وأكدت أن هذا “الاستقرار مستمر حاليا رغم ارتفاع الطلب خلال شهر رمضان المبارك، كما أن الأشهر المقبلة إلى نهاية السنة ستعرف وفرة في الإنتاج تزامنا مع توالي مراحل جني الخضروات الربيعية والصيفية”.

ويبقى الفلاحون و المهنيون بالجهة معبئين من أجل الحفاظ على استمرارية النشاط الفلاحي من أجل ضمان التموين العادي والمستمر للأسواق.

ولتتبع الوضعية الفلاحية وتطور العرض والأثمان بالأسواق، تم إحداث لجنة جهوية تحت رئاسة المدير الجهوي للفلاحة ومشاركة المصالح اللامركزة للوزارة بالجهة، إضافة إلى لجان إقليمية تعمل بتنسيق تام مع السلطات والمهنيين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة