جنايات مراكش تنطق بحكمها في حق “لص خطير”

حرر بتاريخ من طرف

قررت الغرفة الإبتدائية بجنايات مراكش، أخيرا بالحكم على “لص خطير” بـ 3 سنوات حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 2000 درهم، من أجل السرقة الموصوفة.

وبحسب مصادر مطلعة فإن تفاصيل القضية، تعود بعدما تمكنت عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي بإمنتانوت، من اعتقال أخطر لص بمنطقة متوكة بإقليم شيشاوة، إثر مداهمة مسكنه لحظة تواجده رفقة أبنائه بدوار “أمدران” بجماعة كوزمت.

وذكرت المصادر ذاتها، أن الموقوف المسمى “أ.أ” والبالغ من العمر 37 سنة، كان موضوع مذكرة بحث وطنية صادرة عن درك امنتانوت من أجل السرقة والهجوم على الغير ليلا، حيث يصنف حسب ساكنة المنطقة أخطر “شفار” روع ساكنة جماعات كوزمت واشمرارن وتولوكلت، كما نفذ العديد من عمليات السرقة خصوصا تلك المتعلقة بسرقة المواشي.

وأثناء الإستماع للموقوف في محضر رسمي، اعترف الجاني بارتكابه لمجموعة من السرقات، حيث تم تقديمه، أمام أنظار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمراكش، والذي قرر إيداعه سجن الأوداية الى حين محاكمته.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة