جمعية لتعليم السياقة تشيد بالدور الطلائعي للأمن والدرك والوقاية المدنية

حرر بتاريخ من طرف

في إطار السعي نحو الانفتاح أكثر إتجاه مختلف المصالح الإدارية والأمنية بجهة مراكش أسفي ، وبغية بناء إستراتيجية جديدة في التواصل تعتمد على آلية للتشارك بين مختلف فعاليات المجتمع المدني وتلك المصالح تمكننا من الاعتراف بالخدمات التي يقدمها كل قطاع من القطاعات الإدارية، فقد ارتأت الجمعية المهنية لأرباب مؤسسات تعليم السياقة وقانون السير والسلامة الطرقية والوقاية من حوادث السير بجهة مراكش أسفي بمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية الذي يصادف 18 فبراير من كل سنة إلا أن تعمل على تنفيذ خطة توجهاتها الرامية إلى استحضار الأعمال الجليلة التي تقو م بها بعض الإدارات العمومية وفي مقدمتها المصالح الأمنية والوقاية المدنية، حيث عملت الجمعية إلا أن تقوم بزيارة إلى مصلحة ولاية أمن مراكش من أجل تكريم رجالات هذه المصلحة نظرا لما يقومون به من خدمات اتجاه المواطنين في إطار استثبات الأمن وتحقيق الاستقرار الأمني إلى جانب الدور المنوط بها في تحصين حركة السير والجولات عبر تنظيم حركة المرور والتطلع للتخفيف من حوادث السير، حيث تم تقديم تذكار وشهادة تقدير بهذه المناسبة إلى السيد والي أمن مراكش سعيد العلوة كعربون للجهود التي يبذلها في مختلف المجالات من أجل الرفع من وثيرة الحفاظ على الأمن وذلك ماتحقق بالعديد من إحياء المدينة إلى جانب السهر على تحسين الخدمات في حركة السير داخل شوارع المدينة، وإن تكريمنا هذا يعد بمثابة الخطوة الأولى اتجاه كل من يعمل في إطار التطلع نحو تحسين الفضاء الخدماتي للسلامة الطرقية ببلادنا.

 

وخلال هذا اللقاء الذي خصصه والي أمن مراكش عبر وقد الجمعية المكون من السادة مولود الربيب رئيس الجمعية ومولاي امبارك الإدرسي ومريم أيت علي نائبي الرئيس وعبد الفتاح زكين الكاتب العام والمستشار ميلود الحوفي عن تقديرهم للواجب الذي يقوم به رجال الأمن بهذه الجهة وإن دل هذا على شيء فإنه يدل على مدى الأهمية التي توليها هذه المؤسسة الأمنية للإنفتاح على جميع مكونات المجتمع المدني بغية بناء روابط متينة في التعاون بين الجميع لتعزيز دور الثقة بين مختلف الأطراف والحفاظ على المكانة المتميزة الذي يحظى بها رجل الأمن لدى المواطنين، مضيفين بأن الاحتفال باليوم الوطني للسلامة الطرقية يشكل فرصة لتكريم هؤلاء الرجال عن خدماتهم من اجل تحسين الخدمات في السير والجولان والتخفيف من حوادث السير ببلادنا.

 

وبنفس المناسبة، تم كذلك تقديم شهادة تقدير وتذكار يخلد للمناسبة إلى القائد الجهوي للدرك الملكي وكذا القائد الجهوي للوقاية المدنية على مايسدونه رجال الدرك الملكي والوقاية المدنية من أدوار طلائعية في هذا المجال.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة