جمعوي يتهم عمدة مراكش بالتستر على الموظفين الأشباح ويطالب بفضحهم

حرر بتاريخ من طرف

توجه رئيس “الجمعية الوطنية لحماية المدينة” باستفسار إلى رئيس المجلس الجماعي لمراكش محمد العربي بلقايد، حول الموظفين الأشباح، متهما إياه بالتسر عنهم طيلة السنوات الأربع من تدبيره لشؤون جماعة مراكش.

وجاء الإستفسار الذي أٌخبِر به والي جهة مراكش أسفي، على إثر “تدوينة لأحد نواب رئيس مجلس مقاطعة جليز عن حزب العدالة والتنمية والتي صرح من خلالها أنه من بين أسباب تثبيت الكاميرات بالمقاطعات والمحلقات الإدارية هو مراقبة الموظفين، مقرا أن هناك موظفين أشباح وآخرون مرتشون، وهو مايعني التستر عنهم طيلة أربع سنوات من تدبير العمدة لشؤون المدينة الحمراء” وفق المصدر ذاته.

وطالب رئيس “الجمعية الوطنية لحماية المدينة”، عمدة مراكش بالكشف عن أسماء الموظفين الأشباح للرأي العام.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة