جلسة جديدة لمحاكمة المتهمين في جريمة “لاكريم” المافيوزية

حرر بتاريخ من طرف

يمثل من جديد صباح يومه الثلاثاء 26 فبراير المتهمون في جريمة لاكريم امام الغرفة الجنائية باستئنافية مراكش صباح  يومه الثلاثاء 26 فبراير، بعدما تم تاجيل الجسلة السابقة في 5 فبراير الجاري، من أجل إعطاء مهلة لدفاع الطرف المدني.

ومن المنتظر و على غرار الجلسات السابقة، ان يشهد محيط محكمة الاستئناف بمراكش حالة استنفار كبيرة بالتزامن مع عرض المتهمين في الجريمة التي شهدها مقهى لاكريم بالحي الشتوي بمراكش في نونبر 2017 وراح ضحيتها طبيب، وجرح شخصين من مرتادي المقهى.

ويتايع في القضية 16 متهما، من ضمنهم القاتلان الهولنديان المأجوران “إدوين غابريال روبليس مارتينيز” ومواطنه “شارديون إليسيز غريغوريا سيمريل”، المنحدرين من الدومينكان، وسورينام، اللذين نفذا العملية، بالاضافة الى مالك “لاكريم”، “مصطفى الفشتالي”، الى جانب متهمين في ملف ثاني تم ضمه للملف الاول ومن ضمنهم “مراد التاغي” المتهم بالإشراف الميداني على الجريمة بتعليمات من شقيقه الأكبر “جمال التاغي”، المتابع بدوره في هذا الملف بتهم تتعلق بـ”إنتاج وصنع وتصدير مخدر الشيرا، والمشاركة في الاتجار في المخدرات”، كما يُتابع قريبهما “عبد الناصر التاغي” بتهم: “تقديم مساعدة عمدا وعن علم لأفراد عصابة إجرامية، المشاركة في صنع وإنتاج المخدرات، والاتجار فيها”.

ويشار ان ملف القضية صار جاهزا للنقاش، بعدما بثت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بمراكش، في ملتمس ضم الملف الرئيسي في القضية، مع الملف الثاني للشقيقن التاغي و قريبهما.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة