جثة قط تستنفر المصالح الأمنية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

استنفار أمني، ذاك الذي شهده حي عين مزوار بتراب مقاطعة المنارة بمراكش، ليلة أمس، بعدما توصلت المصالح الأمنية بإخبارية تفيد، إقدام امرأة على دفن جثة رضيع تحت جنح الظلام.

ووفق المعطيات التي توصلت بها “كشـ24″، فإن سيدة قامت بدفن قطها الذي قضى نحبه بعدما قامت بلفه في ثوب أبيض، بمكان معزول غير بعيد عن تجزئة زريكم المتاخمة لبناية المستشفى العسكري الجديد، وبعد لمحها من طرف مواطنين لاذت بالفرار، وهو ما أثار شكوك هؤلاء مما دفعهم لإخطار المصالح الامنية، التي هرعت إلى عين المكان، وبعد استخراج الجثة تبين أنها تعود لقط.

واستنادا للمعطيات ذاتها، فإن المصالح الامنية قامت بفتح فم القط للتأكد مما إذا كان يحتوي على تمائم سحر أو شعوذة، قبل أن تعيد دفن الجثة من جديد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة