تونس.. مدير مستشفى ينهار باكيا ويستغيث لاقتراب نفاد مخزون الأكسجين + ڤيديو

حرر بتاريخ من طرف

هيمنت حالة من الصدمة والحزن في تونس إثر تداول مقطع مصور على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر مدير مستشفى وهو يبكي خوفا على حياة عشرات المصابين بكورونا مع اقتراب نفاد مخزون الأكسجين.

والأسبوع الماضي، حذرت وزارة الصحة من أن البلاد تشهد موجة وبائية غير مسبوقة تتميز بانتشار واسع للسلالات المتحورة “ألفا” و”دلتا” في معظم الولايات، مع ارتفاع في معدل الإصابات والوفيات.

وقال حبيب وشام مدير مستشفى ماطر المحلي في محافظة بنزرت (شمال)، باكيا، إنه غير قادر على إنقاذ أرواح مصابين بالفيروس بسبب اقتراب نفاد مخزون الأكسجين، بحسب المقطع المصور.

ووجه وشام نداء استغاثة بضرورة توفير أسطوانات أكسجين في الوقت المناسب لإنقاذ هؤلاء المصابين الذين يعانون صعوبات في التنفس.

ويوجد في المستشفى المحلي بماطر 40 سريرا، بينها 30 سرير أوكسجين، فيما يتم توجيه الحالات الأخطر إلى مستشفيات مجاورة.

وفي آخر إحصائية نشرتها وزارة الصحة، سجلت تونس 117 وفاة و2520 إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع الإجمالي إلى 548 ألفا و753 إصابة، منها 17 ألفا و644 وفاة.

إلى ذلك، أعلنت وزارة الصحة أن الأبواب المفتوحة للحملة الوطنية للتلقيح والتي تنطلق يومي عيد الأضحى المبارك وستتواصل في الأيام القادمة لفائدة من تتجاوز أعمارهم الـ 18 سنة وذلك حسب جدول زمني سيعلن عليه لاحقا.

وأكدت أن الصيدليات الخاصة ستنخرط في الحملة الوطنية للتلقيح في الأسبوع القادم لفائدة من تتجاوز أعمارهم الـ 40 سنة.

جدير بالذكر أن تونس تستقبل بوتيرة شبه يومية منذ أيام، طائرات من دول عديدة محملة بمساعدات طبية.

المصدر: RT

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة