توشيح مسؤولين قضائيين بأوسمة ملكية بمراكش + صور

حرر بتاريخ من طرف

إحتضنت القاعة الكبرى للندوات والمؤتمرات برحاب المعهد العالي للقضاء بالرباط صباح اليوم الاثنين 23 دجنبر الجاري ، حفلا لتوشيح عدد من المسؤولين القضائيين و موظفي العدل بأوسمة ملكية شريفة، التي أنعم بها الملك محمد السادس، على عدد من القضاة و موظفي هيئة كتابة الضبط بمناسبة ذكرى عيد العرش المجيد لسنة 2019 ،وذلك بحضور  كل من  “مصطفى فارس” الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية بالمغرب و الرئيس الأول لمحكمة النقض “محمد عبد النبوي” رئيس النيابة العامة و”محمد بن عبد القادر ” وزير العدل و أعضاء المجلس الأعلى للسلطة القضائية وعدد من الشخصيات السامية و المسؤولين القضائيين.

وتم في هذا الحفل الكبير توشيح  كل من  الاستاذ ”أحمد  نهيد ” الرئيس الاول لمحكمة الاستئناف بمراكش  والاستاذ عبد الرحيم المنتصر رئيس الغرفة الثانية للتحقيق بمحكمة الإستئناف بمراكش  بأوسمة ملكية شريفة ، نظير  ما قدموه من خدمات جليلة في خدمة المتقاضين  داخل مرفق العدالة وأيضا كانت المناسبة محطة لإبراز الرعاية المولاوية السامية التي يوليها  الملك محمد السادس  لقطاع العدالة ببلادنا.

 

وتميز هذا الحفل بالكلمة الافتتاحية التي ألقاها وزير العدل ، أكد فيها على الدلالات العميقة لهذا الحفل الذي يجسد العطف المولوي السامي، على أسرة العدالة، قضاة و موظفين، منوها بالمجهودات التي تبذلها مختلف مكونات أسرة القضاء في سبيل الارتقاء بمنظومة العدالة و خدمة المواطن و الصالح العام.

مشددا في نفس السياق على تعزيز التنسيق و التعاون بين مختلف مكونات منظومة العدالة لإنجاح مشروع الإصلاح العميق و الشامل لهذه المنظومة، وتحقيق النجاعة القضائية المطلوبة، مجددا إلتزام الوزارة لمواصلة تنزيل مضامين هذا المشروع الاصلاحي الكبير الذي يقوده جلالة الملك نصره الله في كل مجالاته، و توفير الإمكانات المادية و التقنية و اللوجستيكية لإنجاحه ، وتهيئ الظروف المواتية التي تمكن أسرة القضاة من أداء مهامها بنجاعة أكبر، مع توفير كل شروط التحفيز والتحصين المادي التي تساهم في تبويئ أسرة القضاة المكانة اللائقة بها، والتي يدخل ضمنها مرسوم التعويضات الخاص بالسادة القضاة والموظفين الذي سيحال قريبا على انظار المجلس الحكومي قصد المصادقة عليه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة