تواصل اعتصام الاطر الصحية بمستشفى ابن طفيل بمراكش + صور

حرر بتاريخ من طرف

يتواصل الاعتصام المفتوح للاطر الطبية بمستشفى ابن طفيل بمراكش أثناء أوقات العمل الادارية من الثامنة والنصف إلى الرابعة والنصف باستثناء العاملين في أقسام الانعاش والمستعجلات ، وذلك احتجاجا تجاهل الإدارة العامة لمطالبخم واستمرارها في سد باب الحوار و سلك سياسة الآذان الصماء وفق تعبير المحتجين المنضوينن تحت لواء النقابة الوطنية للصحة العمومية التابعة للفيدرالية الديمقراطية للشغل.

وتحتج الاطر الطبية دفاعا على المرضى وحقهم في العلاج و حماية للموظفين والمرتفقين من خطر تشكل بؤر وبائية داخل أسوار مستشفى ابن طفيل وردا على محاولة تجميع مرضى كوفيد وغير كوفيد وغياب أدنى شروط السلامة و اقدام الادارة المركزية على خطوة غير محسوبة المخاطر بتخصيص وحدة الجراحة النهارية لاستشفاء مرضى كوفيد19 وتحويلها لوحدة للعناية المركزة،حارمة بذلك مجموعة من المواطنين في حقهم في قيامهم بعملياتهم الجراحية الذين عانوا طيلة هاته المدة ، علما ان هاته الوحدة لا تتوفر على أدنى شروط العزل و استشفاء مصابي كورونا المستقرة حالتهم، فما بالك بمرضى إنعاش كوفيد.

وقد كان أعضاء المكتب النقابي المحلي بمستشفى ابن طفيل قد عقدوا اجتماعا طارئا بعد الوقفة الاحتجاجية الثالثة لتدارس الوضعية الخطيرة التي اصبح يعيشها المستشفى نظرا للتفرد في اتخاذ القرارات دون أشراك جميع المتدخلين وكذا الشطط في استعمال السلطة حيث خلص هذا الاجتماع إلى ضرورة خوض خطوات نضالية تصعيدية تجاه استهتار ادارة المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس و ادارة مستشفى ابن طفيل بصحة و حياة المواطنين.

واستهلت الاطر الصحية برنامجها النضالي بالوقفات الاحتجاجية اليومية وكذا دخولها في اعتصام مفتوح أثناء أوقات العمل الادارية من الثامنة والنصف إلى الرابعة والنصف بشمل جميع العاملين بالمستشفى باستثناء أقسام الانعاش والمستعجلات و ذلك ابتداءا من يوم 24 يونيو المنصرم و لحدود الساعة

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة