تواجه تهديدا مجهولا بسبب استقالة.. ناشطة استقلالية تطالب النيابة العامة بفتح تحقيق

حرر بتاريخ من طرف

قدمت ناشطة استقلالية مستقيلة، اليوم الخميس، شكاية غلى النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بفاس، تطالب فيها بفتح تحقيق في تهديد تلقته عبر تطبيق “الواتساب” من قبل مجهول.

وربطت نجوى دحان بين التهديد التي أوردت بأنها تلقته وبين قرار استقالتها من تنظيم المرأة الذي يتبع لحزب الاستقلال. وتحدثت على أن صاحب التهديد المجهول أرسل لها عبارة:”ألا تخشين على وجهك من التشريط”، وهو ما استنتجت منه بأنه تهديد مباشر للاعتداء عليها باستعمال سلاح أبيض.

وكانت هذه الناشطة الاستقلالية قد أعلنت الأسبوع الماضي عن استقالتها من كل الهياكل التنظيمية لحزب الاستقلال بإقليم تاونات.

وبررت هذا القرار بـتردي الوضع في جماعة كيسان” التي تنشط فيها، وعدم انسجام التمثيليات المحلية مع توصيات وضوابط القيادة المركزية.

وإلى جانب التصدع الذي يعيشه حزب “الميزان” في مدينة فاس والذي وصل إلى حد هياكله بقرار من اللجنة التنفيذية، قالت المصادر إن الحزب بإقليم تاونات يعاني بدوره من أزمة داخلية مرتبطة بصراعات الأقطاب، وما يرتبط بالهرولة نحو الحصول على التزكيات للانتخابات القادمة، والمعارك من أجل المواقع، وانتشار الانتهازية والوصولية، وهي كلها مشاكل تهدد الحزب بمزيد من التراجع في الإقليم، تورد المصادر.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة