تهديد حياة النجم الامريكي روبير دينيرو قبل مشاركته بمهرجان مراكش

حرر بتاريخ من طرف

توصل النجم السينمائي الامريكي روبير دي نيرو بطرد مشبوه اليوم الخميس بمقر سكناه في اول حالة من هذا النوع حيث يعتبر روبير دي نيرو أول شخصية فنية تتوصل بدورها بطرد مشبوه، بعد توصل شخصيات سياسية مهمة امس الاربعاء بطرود مماثلة.

ويأتي تهديد روبير دي نيرو الذي سيشارك بعد ايام قليلة في مهرجان مراكش للفيلم، بعد يوم واحد من بعض طرود ملغومة إلى شخصيات سياسية أمريكية يوم أمس، بينها المرشحة السابقة للرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون والرئيس الأمريكي باراك أوباما إضافة إلى شخصيات سياسية أمريكية معروفة بمواقفها المناهضة لليمين الأمريكي ومعارضتها لسياسة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خاصة فيما يتعلق بالهجرة، فيما توصل مقر القناة الأمريكية الإخبارية “سي إن إن” بدوره بطرد ملغوم، ما أدى إلى أخلاء مقرها بالكامل يوم أمس الأربعاء.

وكان القائمون على مهرجان مراكش السينمائي، قد أعلنوا عن تكريم النجم العالمي روبرت دي نيرو، في الدورة الـ17، والتي ستنطلق فعاليتها خلال الفترة من 30 نوفمبر حتى الثامن من شهر ديسمبر المقبل، فيما أعرب دي نيرو، عن سعادته بهذا التكريم الاستثنائي، مشيرا انه بالرغم من زياراته لمراكش في مواسم متعددة إلا أنه الآن سيرى مراكش من الجانب الذي يريد دائما أن أيراها من خلاله، معلنا عن امتنانه للغاية لهذه الدعوة واهتمامه بأن يكون جزءا من مهرجان مراكش الذي وصفه بالعظيم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة