تنظيم “داعش” يعدم صحفيًا رميًا بالرصاص في الموصل

حرر بتاريخ من طرف

قال المرصد العراقي للحريات الصحفية إن تنظيم “داعش” أعدم صحفيًا عراقيًا رميًا بالرصاص، في مدينة الموصل، مركز التنظيم في شمال العراق.. وأضاف بيان صادر عن المرصد التابع لنقابة الصحفيين العراقيين أن “تنظيم داعش الإرهابي أعدم الصحفي عادل الصائغ، في وقت سابق من هذا الأسبوع”، بعد اختطافه واتهامه بالعمل ضد توجهات التنظيم في المدينة، التي يسيطر عليها عناصر التنظيم منذ يونيو 2014.

وأشار البيان إلى أن التنظيم “كان قد توعد الصحفيين في الموصل بالتصفية الجسدية، في حال خالفوا تعليماته أو عملوا ضده أو انتقدوا وجوده أو حاولوا مغادرة الموصل تحت أي ذريعة”.. ونوه البيان إلى أن “جميع محاولات إنقاذ الصحفيين المختطفين من قبل داعش تبوء بالفشل، بسبب تعنت الإرهابيين وسطوتهم ووحشيتهم، وعدم ميلهم لأي شكل من أشكال الحوار”.

ولفت ممثل المرصد العراقي في الموصل، دانيال قاسم، أن أكثر من مصدر داخل الموصل أكد وقوع الإعدام وأن جثة الصحفي نقلت لتدفن بحسب توجيهات خاصة من “داعش” الذي رفض إقامة أي مظهر من مظاهر العزاء.

وقال قاسم إن “التنظيم أصدر المزيد من التعليمات المشددة، التي يلاحق من خلالها الصحفيين، ويتهدد حياتهم وحياة أسرهم، في حال خرجوا عن المسار الذي حدده للجميع هناك”.. ووفق أرقام المرصد العراقي فإن عدد الصحفيين الذين قتلهم التنظيم وصل إلى 41 صحفيًا منذ اجتياحه شمالي وغربي البلاد في يونيو من العام الماضي”.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة