تنامي السرقة في مجال نفوذ الدرك يثير استياء الساكنة

حرر بتاريخ من طرف

وقع مجموعة من المواطنين الذين يقطنون بأبواب مراكش بتراب مقاطعة المنارة، التي تقع في مجال نفوذ الدرك، عرضة لعمليات سرقة بالمجمع السكني المذكور.

وبحسب مصادر لـ”كشـ24″، فإن اللصوص تمكنوا من التسلل إلى منزل رجل وزوجته يتحدران من الراشيدية حديثي السكن بالمنطقة 16 بأبواب مراكش، وتمكنوا من سرقة هاتفيهما، كما تعرضت سيدة أخرى لسرقة هاتفها من داخل منزلها.

وتضيف مصادرنا، أن امرأة أخرى كانت صحبة زوجها و ابنها الصغير على متن دراجة نارية تعرّضت لسرقة حقيبتها اليدوية من طرف لص كان يمتطي دراجة نارية من النوع الكبير.

وأكدت المصادر ذاتها، أن الحقيبة كانت تحتوي على هاتفها النقال ومبلغ 250 درهما وبعض الوثائق التي تتعلق بعملها، ما جعل الضحية تدخل في هستيرية بكاء وتتحسر على ضياع وثائق العمل التي فقدت بالحقيبة مما قد يحرمها من استخلاص مستحقاتها المالية التي في ذمة مشغلها لكون الأخير لا يرحم من لا يدلي بوثائقه التي تثبث مدة عمله.

وأثار تنامي السرقة في مجال نفوذ الدرك الملكي استياء الساكنة، التي طالبت بتكثيف الدوريات بالمنطقة من أجل استباب الأمن، وحماية سلامة الساكنة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة