تنامي احتلال الملك العام والفوضى بالمدينة العتيقة لمراكش يؤرق الساكنة وسط تجاهل السلطات

حرر بتاريخ من طرف

تعاني ساكنة سيدي يوب وسبتبين وعدد من الاحياء المجاورة بالمدينة العتيقة لمراكش، من تنامي احتلال عربات الباعة المتجولين للملك العام، وخنق الازقة وبث الفوضى فيها.

وحسب اتصالات مواطنين ب “كش24 ”  فإن الساطات المحلية تغض الطرف عن الوضع بشكل وصف ب “المقصود” ما يرجح تواطأ مفترصا من طرف البعض منهم، خصوصا أن عدة شكايات وجهت بهذا الشأن الى السلطات.

وتطالب الساكنة بتدخل والي الجهة من أجل حث السلطات المحلية على تحرير هذه الاحياء وساحاتها من الاحتلال، الذي جعل من سيارات الاجرة والاسعاف وغيرها، تمنتع عن التعامل مع ساكنة المنطقة، بسبب اختناقه بعربات الباعة ودوابهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة