الأحد 14 يوليو 2024, 08:19

دولي

تقرير : “سوناطراك” الجزائرية من الشركات الملوثة للعالم بغاز الميثان


كشـ24 نشر في: 8 نوفمبر 2022

اتهم تقرير جديد صادر عن مؤسسة أبحاث الطاقة "غلوبال إنرجي مونيتور" 30 شركة عالمية بينها عملاق المحروقات الجزائري "سوناطراك" بالمسؤولية عن انبعاث ما يقرب من نصف غاز الميثان. ويتسبب غاز الميثان في ارتفاع شديد لدرجة حرارة الكوكب، مقارنة بأوكسيد الكاربون.ووضع تقرير "غلوبال إنرجي مونيتور"، الذي صدر قُبيل انطلاق قمة المناخ كوب 27 في مصر، العديد من شركات النفط المملوكة للدولة في قائمة أكبر مصادر للانبعاثات. وحلّت سوناطراك في المرتبة الثامنة وراء شركة أرامكو السعودية ضمن الشركات الوطنية الأكثر تلويثا للمجال الجوي بهذا الغاز. وجاءت شركة "النفط الوطنية الإيرانية"، وشركة "غازبروم" الروسية، وشركة "تشاينا إنيرجي انفستمنت"، في الرتب الثلاث الأولى بمعدلات هائلة من انبعاثات الميثان.وقدّر تقرير "غلوبال إنرجي مونيتور" انبعاثات غاز الميثان من النفط والغاز الصادر عن شركة سوناطراك بنحو 2.2 مليون طن في العام الواحد. ووصل هذا المعدل لدى شركة النفط الإيرانية إلى 5.9 مليون طن، و4.1 مليون طن من شركة غازبروم.وبحسب الخبراء، فإن الكثير من الكوارث الطبيعية "تتفاقم نتيجة تغير المناخ" الناتج عن الأنشطة الصناعية المضرة بالبيئة، مثل إنتاج وحرق الوقود الأحفوري. ويؤدي إنتاج النفط والغاز وانبعاثات عوادم السيارات إلى ترسبات كبيرة للغازات الدفيئة (مثل الميثان) في الغلاف الجوي، ما يؤدي إلى الاحتباس الحراري. ويؤدي احترار كوكب الأرض، بدوره، إلى اضطرابات مناخية كثيرة، أهمها الجفاف وندرة المياه والتصحر.وفي ماي الماضي، أكد أيضا تقرير موّلته منظمة "السلام الأخضر" بأن أكبر حقل للغاز بالصحراء الجزائرية عرف على مدى عدة عقود تسرباً للميثان. وأشار التقرير حينها إلى أن خبراء في جامعة فالنسيا الإسبانية أكدوا أن التسربات بدأت منذ ما يقرب من 40 عاما، وأن العلماء الذين يدرسون بيانات الأقمار الصناعية اكتشفوا نقطة ساخنة عالمية للميثان بحوض حاسي الرمل. ووفق وكالة الطاقة الدولية، فإن الجزائر توجد في المرتبة الثالثة من حيث كثافة إنتاج غاز الميثان بين مصدري النفط والغاز العالميين.

اتهم تقرير جديد صادر عن مؤسسة أبحاث الطاقة "غلوبال إنرجي مونيتور" 30 شركة عالمية بينها عملاق المحروقات الجزائري "سوناطراك" بالمسؤولية عن انبعاث ما يقرب من نصف غاز الميثان. ويتسبب غاز الميثان في ارتفاع شديد لدرجة حرارة الكوكب، مقارنة بأوكسيد الكاربون.ووضع تقرير "غلوبال إنرجي مونيتور"، الذي صدر قُبيل انطلاق قمة المناخ كوب 27 في مصر، العديد من شركات النفط المملوكة للدولة في قائمة أكبر مصادر للانبعاثات. وحلّت سوناطراك في المرتبة الثامنة وراء شركة أرامكو السعودية ضمن الشركات الوطنية الأكثر تلويثا للمجال الجوي بهذا الغاز. وجاءت شركة "النفط الوطنية الإيرانية"، وشركة "غازبروم" الروسية، وشركة "تشاينا إنيرجي انفستمنت"، في الرتب الثلاث الأولى بمعدلات هائلة من انبعاثات الميثان.وقدّر تقرير "غلوبال إنرجي مونيتور" انبعاثات غاز الميثان من النفط والغاز الصادر عن شركة سوناطراك بنحو 2.2 مليون طن في العام الواحد. ووصل هذا المعدل لدى شركة النفط الإيرانية إلى 5.9 مليون طن، و4.1 مليون طن من شركة غازبروم.وبحسب الخبراء، فإن الكثير من الكوارث الطبيعية "تتفاقم نتيجة تغير المناخ" الناتج عن الأنشطة الصناعية المضرة بالبيئة، مثل إنتاج وحرق الوقود الأحفوري. ويؤدي إنتاج النفط والغاز وانبعاثات عوادم السيارات إلى ترسبات كبيرة للغازات الدفيئة (مثل الميثان) في الغلاف الجوي، ما يؤدي إلى الاحتباس الحراري. ويؤدي احترار كوكب الأرض، بدوره، إلى اضطرابات مناخية كثيرة، أهمها الجفاف وندرة المياه والتصحر.وفي ماي الماضي، أكد أيضا تقرير موّلته منظمة "السلام الأخضر" بأن أكبر حقل للغاز بالصحراء الجزائرية عرف على مدى عدة عقود تسرباً للميثان. وأشار التقرير حينها إلى أن خبراء في جامعة فالنسيا الإسبانية أكدوا أن التسربات بدأت منذ ما يقرب من 40 عاما، وأن العلماء الذين يدرسون بيانات الأقمار الصناعية اكتشفوا نقطة ساخنة عالمية للميثان بحوض حاسي الرمل. ووفق وكالة الطاقة الدولية، فإن الجزائر توجد في المرتبة الثالثة من حيث كثافة إنتاج غاز الميثان بين مصدري النفط والغاز العالميين.



اقرأ أيضاً
50 مفقوداً في النيبال إثر انهيار أرضي … وانتشال جثة واحدة
انتشلت فرق الإنقاذ النيبالية السبت جثة أولى من حوالى 50 شخصاً فُقدوا بعدما تسبّبت الأمطار الموسمية في انهيار أرضي أدّى إلى سقوط حافلتين من طريق سريع إلى النهر. ودفعت قوة الانهيار الأرضي الذي وقع الجمعة في منطقة تشيتوان في وسط البلاد، الحافلتين فوق حواجز خراسانية قبل أن تسقطا في منحدر قاسٍ على بعد 30 متراً على الأقل من الطريق. وقال المتحدث باسم الشرطة كومار نوباني لوكالة فرانس برس "عُثر على جثة واحدة على بعد حوالى 55 كيلومتراً من مكان الحادث". من جهته، قال المسؤول في المقاطعة خيمانادا بوسال لوكالة فرانس برس، إنّ 50 شخصاً على الأقل لا يزالون في عداد المفقودين. وكانت السلطات أفادت الجمعة عن فقدان 63 شخصاً. وأضاف "من الصعب تأكيد العدد الكامل لأنّنا لا نعرف ما إذا كانت الحافلتان قد توقّفتا لصعود أو نزول ركّاب على الطريق". وقضى عشرات من عناصر الإنقاذ ساعات في البحث في نهر تريشولي الهائج، باستخدام طوافات ومعدّات استشعار وفرق غوص للعثور على أي أثر للركّاب أو الحافلتين. وقال رئيس مقاطعة تشيتوان إندرا ديف ياداف إنّ كلّ السلطات في المنطقة أُمرت بالبقاء في حالة تأهّب بحثاً عن أيّ علامات تشير إلى وجود مفقودين. من جهة أخرى، قُتل 11 شخصاً على الأقل في انزلاق تربة جرف مركبتهم في شمال فيتنام السبت. وتسبّب انزلاق التربة الناجم عن أمطار غزيرة في جرف الحافلة الصغيرة ذات المقاعد الـ16 عند الساعة 04,00 بالتوقيت المحلّي (21,00 ت غ الجمعة) أثناء عبورها منطقة باك مي في مقاطعة جيانغ شمال البلاد، وفقاً لصحيفة توا تري. وذكرت الصحيفة أنّ عناصر الإنقاذ عثروا على 11 جثّة، بعدما أفيد في وقت سابق عن العثور على سبع جثث، من بينها جثّة صبي، إضافة إلى ستة ناجين نُقلوا إلى المستشفى. وأظهرت صور ومقاطع فيديو نشرتها وسائل الإعلام الرسمية حفّارات وسيارات إسعاف ومئات من عناصر الإنقاذ وهم يسيرون على الطريق الموحل بجانب مكان وقوع الحادث. وأفادت تقارير صحافية بأنّ ثلاثة أشخاص يستقلّون مركبة أخرى كانوا في مكان الحادث وقت حدوث الانزلاق، من دون إضافة مزيد من التفاصيل عن حالتهم الصحية. ويشهد شمال فيتنام حالياً هطول أمطار غزيرة بسبب الرياح الموسمية التي تستمرّ من يونيو إلى نونبر، وتؤدي إلى فيضانات وانهيارات أرضية. وفي يونيو، لقي ثلاثة أشخاص مصرعهم في فيضانات غزيرة في مقاطعة ها جيانغ. وتسبّبت الكوارث الطبيعية في العام 2023 في مقتل أو فقدان 169 شخصاً في البلاد. 15 مفقوداً في إندونيسيا في إندونيسيا، أفادت خدمات الإنقاذ بأنّها أوقفت البحث عن 15 مفقودا بعد انهيار أرضي وقع قبل أسبوع بالقرب من منجم ذهب غير قانوني وأدّى إلى مقتل 27 شخصاً على الأقل. ووقع الانزلاق الأرضي، الذي تسبّبت به أمطار غزيرة قبل أسبوع، في قرية معزولة في مقاطعة بوني بولانغو في إقليم غورونتالو في جزيرة سولاويزي. ويعدّ الموقع الذي شهد هذا الانهيار الأرضي منطقة تعدين، حيث يتمّ استغلال مناجم ذهب مهجورة من دون ترخيص. وتحدث انهيارات أرضية بانتظام في أنحاء الأرخبيل الشاسع خلال موسم الأمطار بين نونبر وأبريل، وتفاقمت هذه المشكلة في بعض المناطق بسبب إزالة الغابات.
دولي

انتخاب أتال رئيسا للتكتل النيابي لحزب النهضة بزعامة ماكرون
انتخب رئيس الوزراء الفرنسي غابريال أتال رسميا السبت رئيسا للتكتل النيابي لحزب النهضة الذي يتزعمه الرئيس إيمانويل ماكرون، إلا أنه سيكون متعذرا عليه تولي هذه المهمة طالما لم يقبل سيد الإليزيه استقالته، وذلك عملا بمبدأ الفصل بين السلطات التشريعية والتنفيذية. ونال أتال الذي كان المرشح الأوحد لرئاسة التكتل النيابي، 84 صوتا من أصل النواب الـ98 الذين تسج لوا لهذا الاقتراع الداخلي. وصوت سبعة نواب بورقة بيضاء فيما امتنع سبعة عن التصويت، وفق بيان للتكتل البرلماني. ونظرا لغياب أي منافس، كان فوز أتال مضمونا. فوزير الداخلية جيرالد دارمانان ورئيسة الوزراء إليزابيت بورن اللذان أبديا في بادئ الأمر رغبة بالترشح ، عدلا عن ذلك في نهاية المطاف. وتعذر على النائبة ستيلا دوبون التي انضم ت متأخرة الى تكتل حزب النهضة في الجمعية الوطنية المشاركة في التصويت. ويتألف التكتل حاليا من 99 عضوا. ويتولى فعليا أتال مهام رئاسة التكتل الخميس لدى افتتاح الدورة التشريعية بانتخاب رئاسة الجمعية. بحلول ذاك الموعد، يفترض أن يكون قد أعلن أن الحكومة أصبحت بحكم المستقيلة، وهو ما يمكن أن يحصل الثلاثاء بعد اجتماع لمجلس الوزراء، وفق مصدر حكومي.
دولي

واشنطن بوست: مقتل شخص ومطلق النار في تجمع دونالد ترامب
أفادت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، بمقتل أحد الحاضرين في التجمع الانتخابي الذي تعرض خلاله الرئيس الأمريكي السابق والمرشح الرئاسي من الحزب الجمهوري الحالي دونالد ترامب، في بنسلفانيا، إلى جانب مطلق النار. وأجلي ترامب من على منصة خلال تجمع حاشد السبت بعد سماع دوي ما بدا أنها طلقات نارية. وشوهد الرئيس الأميركي السابق وقد لطخت الدماء أذنه اليمنى بينما كان محاطا برجال أمن أخرجوه من المنصة. وأثناء إجلائه رفع ترامب قبضته أمام الحشد وسط هتاف أنصاره.
دولي

بعد حادث إطلاق النار.. دونالد ترامب يؤكد سلامته
أصدر المتحدث باسم الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب ليلة الأحد بيانا بعد محاولة اغتيال الأخير خلال خطاب أمام تجمع انتخابي في بنسلفانيا. وقال المتحدث باسم الحملة ستيفن تشونغ إن ترامب "بخير" ويخضع لفحوص في منشأة طبية. وأضاف المتحدث باسم ترامب في البيان: "الرئيس ترامب يشكر سلطات إنفاذ القانون والمستجيبين الأوائل على تحركهم السريع خلال هذا العمل الشنيع". ‎ومن جهته أفاد جهاز الخدمة السرية بالقول: إن ترامب “بأمان” بعد حادثة إطلاق النار خلال تجمع انتخابي. وفي وقت سابق أفادت وسائل إعلام أمريكية بوقوع محاولة اغتيال للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب أثناء خطابه أمام تجمع انتخابي في بنسلفانيا. وأوقف الرئيس الأمريكي السابق كلمته فجأة خلال تجمع انتخابي في بنسلفانيا مساء الجمعة، وسمع صوت إطلاق نار بنفس اللحظة. واختفى ترامب عن المنصة ولم يعرف إن سقط أو اختبأ فقط، ولاحقا ظهر برفقة رجال حراسة وبدت آثار دماء على أذنه. وقال مراسلون  إن جهاز الخدمة السرية اصطحب دونالد ترامب والدماء تسيل من وجهه، مشيرا إلى أنه لوح بيده للحضور في إشارة إلى أنه بخير.
دولي

قرصنة بيانات 90 مليون مستخدم في شركة اتصالات
أعلنت شركة "إيه تي أند تي" AT&T الأميركية للاتصالات الجمعة أن قراصنة معلوماتية سرقوا بيانات حول مكالمات ورسائل "جميع" عملائها تقريباً لمدة ستة أشهر في عام 2022، أي حوالى 90 مليون مستخدم. وقالت الشركة في بيان "جرى تحميل بيانات لعملاء في AT&T بشكل غير قانوني من مساحة العمل التابعة لنا إلى منصة للحوسبة السحابية تابعة لجهة خارجية"، موضحة أنها "فتحت تحقيقاً" في الموضوع. وأشارت إلى أن "نقطة الوصول" إلى هذه البيانات المسرّبة "باتت آمنة". وتتضمن البيانات في المقام الأول تسجيلات لمكالمات هاتفية ورسائل مكتوبة بين ماي 2022 وأكتوبر 2022. وتشمل هذه البيانات أرقام هواتف تفاعل معها مشتركو الهاتف المحمول في AT&T، وأيضاً، في بعض الحالات، أرقام تعريف يمكن أن تساعد جهات خبيثة في تحديد مكان إجراء المكالمات أو إرسال الرسائل النصية. ولكن وفقاً لشركة AT&T، فإن البيانات التي نجح قراصنة المعلوماتية في الاستيلاء عليها لا تتضمن محتوى المكالمات والرسائل، ولا المعلومات الشخصية مثل الأسماء أو أرقام الضمان الاجتماعي. وقالت شركة الاتصالات الأميركية "في الوقت الحاضر، لا نعتقد أن هذه البيانات متاحة للعامة"، لافتة إلى أنها تتعاون مع سلطات إنفاذ القانون في القضية. وأضافت "بناء على المعلومات المتوافرة لدينا، نعلم أنه تم القبض على شخص واحد على الأقل". على الرغم من عدم ذكر "سنوفلايك" Snowflake في البيان، فقد تركز الاهتمام على منصة الحوسبة السحابية هذه، التي تبيع خدمات تحليل بيانات للشركات الكبيرة وعانت أخيراً من موجة سرقة بيانات. وأكد مصدر مطّلع على الملف لوكالة فرانس برس أن قراصنة المعلوماتية تمكنوا من الوصول إلى التسجيلات عبر "سنوفلايك". وتأتي هذه الأخبار بعد أن تعرضت AT&T لهجوم إلكتروني كبير في مارس الماضي، عندما سُرّبت البيانات الشخصية لأكثر من 70 مليون عميل حالي وسابق على شبكة "الويب المظلم" Dark web. وعلق دارن غوتشوني، رئيس شركة "كيبر سيكيوريتي" Keeper Security للأمن السيبراني قائلاً "هذه ضربة مؤلمة ثانية لملايين العملاء الذين فقدوا الثقة بالفعل" بالشركة. ورغم أن الاختراق طال هذه المرة "معلومات أقل حساسية من تلك التي كُشف عنها في الاختراق السابق"، أوصى غوتشوني المتضررين من العملية باتخاذ خطوات لحماية هويتهم، مثل تغيير كلمة المرور الخاصة بحسابهم على AT&T واعتماد آلية للمصادقة متعددة العوامل multifactor authentication. ونصح غوتشوني المستخدمين أيضاً بمراقبة حساباتهم المصرفية، أو الاشتراك في خدمة مراقبة الويب المظلم أو حتى تجميد حساباتهم الائتمانية "لمنع الموافقة على قروض أو خطوط ائتمان جديدة" باسمهم. وقالت وزارة العدل إنها تحقق في الحادث.
دولي

إصابة ترامب في حادث إطلاق نار بتجمع انتخابي
شهد تجمع انتخابي للرئيس السابق دونالد ترامب في بنسلفانيا يوم السبت إطلاق أعيرة نارية. وأظهرت لقطات مصورة أفرادا من جهاز الخدمة السرية والشرطة يرافقون ترامب إلى سيارة بينما كان يرفع قبضته في الهواء. وشوهد الرئيس الأميركي السابق وقد لطخت الدماء أذنه اليمنى بينما كان محاطا برجال أمن أخرجوه من وراء المنصة. وأكدت شبكة "سي إن إن" الإميركية في خبر عاجل "إصابة ترامب في واقعة إطلاق النار في تجمع انتخابي في بنسلفانيا". وقال الرئيس الأميركي جو بايدن إنه "لم يتم إطلاعه على واقعة إطلاق النار في التجمع الانتخابي لترامب"، وفقما نقلت "رويترز".  
دولي

قضية “تبادل الزوجات” تثير الجدل في ليبيا.. حكم بالحبس لمدة 3 سنوات وغرامة مالية
أعلن مكتب النائب العام في ليبيا عن حبس مدير حساب على منصة للتواصل الاجتماعي لمدة 3 سنوات وتغريمه بمبلغ عشرة آلاف دينار، بسبب ترويجه لأفكار ما يسمى "تبادل الزوجات". وأوضح المكتب في بيان صحفي أن مأموري جهاز الأمن الداخلي تمكنوا من الوصول إلى مدير الحساب المعني، الذي كان ينشر محتوى يحرض على ممارسات تتنافى مع القيم والتقاليد الاجتماعية والدينية في ليبيا. وقد اختُتمت القضية بمحاكمته أمام محكمة مواد الجنح والمخالفات في باب بن غشير الجزئية، التي أصدرت حكمها بالحبس لمدة ثلاث سنوات وتغريمه بمبلغ عشرة آلاف دينار. وتأتي هذه القضية في سياق الجهود الرامية إلى الحفاظ على القيم الأخلاقية والاجتماعية في المجتمع الليبي، وتأكيدا على التزام السلطات بمكافحة الظواهر التي تهدد النظام الأخلاقي والقانوني للبلاد.
دولي

التعليقات مغلقة لهذا المنشور

الطقس

°
°

أوقات الصلاة

الأحد 14 يوليو 2024
الصبح
الظهر
العصر
المغرب
العشاء

صيدليات الحراسة