تقرير أمريكي: هل باتت الحرب وشيكة مع إيران؟

حرر بتاريخ من طرف

بحثت باربارا ليف، المديرة السابقة لمكتب الشؤون الإيرانية بوزارة الخارجية الأمريكية، مآلات السجال الكلامي المحتدم بين واشنطن وطهران، وإمكانية تحوله إلى صدام عسكري.

واستهلت الدبلوماسية الأمريكية السابقة حديثها بالقول، إن التوتر بين الولايات المتحدة وإيران تصاعد مع “اقتراب فرض عقوبات جديدة على إيران في 6 أغسطس، التي تشكل المجموعة الأولى من الجزاءات منذ الانسحاب الأمريكي من الاتفاق النووي مع إيران”.

ورأت ليف أن خطاب وزير الخارجية الأمريكي اللاذع في 22 يوليو على خلفية تهديدات الرئيس الإيراني حسن روحاني وقادة للحرس الثوري الإيراني، عجّل لاحقا بتبادل “سيل من التهديدات النارية المضادة من قبل الرئيس الأمريكي ترامب ومستشار الأمن القومي جون بولتون”.

وحرصت الدبلوماسية الأمريكية السابقة على التوقف للقول، إن كل ما سلف لا يعني أن الحرب وشيكة بين طهران وواشنطن، مشيرة إلى أن إدارة ترامب لا تزال استراتيجيتها تراهن على الضغوط الاقتصادية بدلا من الإجراءات العسكرية.

وبالمقابل، عدت ليف أن القيادة الإيرانية تستفيد من التهديدات الأمريكية من خلال الردود اللاذعة الصادرة عنها، التي “تعد عنصرا ترحيبيا لتشتيت الانتباه عن الضغوط الاقتصادية المتصاعدة التي تتعرض لها إيران”.

وزعمت الدبلوماسية الأمريكية السابقة، أن الإدارات الأمريكية المتعاقبة لم تكن تميل إلى الخيار العسكري في نزاعها مع إيران، وكانت تمارس ضبط النفس في ردها على التصعيد العسكري، بما في ذلك إدارة بوش حين “كانت تقع ضحايا في صفوف القوات الأمريكية في العراق على يد ميليشيات مدربة ومجهزة من قبل إيران”.

واستنتجت ليف أن ترامب ملتزم “بهذا التقليد” إلى حد كبير، ودليلها في ذلك أن الرئيس الأمريكي “أكد مرارا وتكرارا رغبته في سحب القوات الأمريكية المتواجدة فقط في مناطق قريبة من القوات الإيرانية في الشرق الأوسط، أي في سوريا، حيث تبذل إيران جهودا طموحة وبعيدة المدى لاستعراض القوة في (الشرق الأوسط العربي)”.

واستشهدت في هذا السياق كذلك بإعلان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في 22 يوليو، بأن نهج الإدارة الأمريكية تجاه إيران يرتكز على العقوبات الاقتصادية الخانقة وليس القوة العسكرية.

من جهة أخرى، حذرت الدبلوماسية الأمريكية من أن سوريا توفر “الكثير من الفرص للتصعيد بين إيران وإسرائيل على نحو لا يمكن السيطرة عليه”.

المصدر: washingtoninstitute

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة