تفشي ظاهرة السرقة بمداخل مراكش الجنوبية

حرر بتاريخ من طرف

نبه نشطاء من منطقة سيدي يوسف بن علي من تحول طرق رابطة بين المنطقة من جهة وجماعة سيدي غياث ومنطقة الشويطر ومنطقة أيت أورير الى نقط سوداء تعرف نشاطا كبيرا في مجال السرقة.

وحسب ما أفاد به نشطاء في اتصالاتهم بـ “كشـ24” فقد أصبح مستعملو هذه الطرق يعيشون على وقع الاستياء جراء استفحال ظاهرة الكريساج بها، حيث تسجل يوميا مجموعة من الحالات.

ورغم مجهودات رجال الأمن بمنطقة سيدي يوسف بن علي وعلى رأسهم الفرقة الحضرية للشرطة القضائية بالمنطقة، إلا أنه في ظل ضعف الحملات الأمنية من طرف عناصر الدرك الملكي بالنقط السوداء المذكورة بسبب شساعتها، فإن قطاع الطرق، يستغلون الامر للتربص بمستعملي الطرق المذكورة وسرقة ما بحوزتهم، عن طريق الخطف او تحت التهديد بالسلاح الابيض.

ويطالب نشطاء من المنطقة بتكثيف الحملات الأمنية بالطرق المذكورة للتصدي لكل من سولت له نفسه سلب ممتلكات مستعملي هاته الطرق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة