تفاصيل جديدة في قضية مقتل 5 مغاربة رميا بالرصاص بولاية أريزونا الأمريكية

حرر بتاريخ من طرف


أحد الأشقاء انتحر وقتل أمه وشقيقيه وزوجة أخيه بسبب خلاف عائلي

تفاصيل جديدة في قضية مقتل 5 مغاربة رميا بالرصاص بولاية أريزونا الأمريكية
أفادت مصادر متطابقة أن المجزرة التي راح  ضحيتها، أول أمس الخميس، 5 أفراد من عائلة مغربية واحدة في مدينة فينيكس، عاصمة ولاية أريزونا الأميركية، ارتكبها إدريس ضياء الدين، أحد أشقاء الضحايا، حيث قام بقتل أمه وزوجة أخيه وشقيقيه،  ليطلق رصاصة الانتحار على نفسه في بيت العائلة التي ولد جميع أفرادها الحاصلين على الجنسية الأميركية في المغرب.

ووفق مواقع إخبارية أميركية، فالقاتل المنتحروالذي يبلغ من العمر 50 عاما  أطلق على شقيقيه الرصاص أولاً، ثم زوجة أحدهما وهي مريم بن يحيى، شابة عمرها 26 سنة، ثم والدته كنزة بن زكور، وعمرها 76 عاماً وبعدها انتحر عبر تسديد رصاصة في رأسه، كما كان يحاول وضع حد لحياة طفلين وامرأتين من العائلة، إلا أنهم قاموا بالاختباء في حمام البيت، حيث اتصلت إحداهن بالشرطة قبل الفرار.

وأضافت ذات المصادر أن خلاف عائليا حول قضايا تجارية بين الأخوة المالكين لمطعم وشركة تأجير سيارات ليموزين تحول إلى مجزرة دامية أسفرت عن مقتل خمسة من أفراد عائلة واحدة. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة