تفاصيل تحكيم الداخلية لإنهاء أزمة “سيتي باص” بفاس

حرر بتاريخ من طرف

صادق المجلس الجماعي لفاس على مشروع ملحق تعديلي للتدبير المفوض مع شركة “سيتي باص” والتي تتولى التدبير المفوض لقطاع النقل الحضري، ومعه اتفاق برتوكولي، تم إعدادهما في سياق مساعي بذلتها وزارة الداخلية لإخراج المدينة من أزمة النقل الحضري. وجاءت هذه المصادقة في إطار دورة استثنائية للمجلس جرى عقدها نهاية الأسبوع المنصرم.

وطبقا لما تم الاتفاق عليه،  فإنه من المرتقب أن يتم اقتناء ـ227 حافلة، منها 205 حافلة مخصصة للخدمة، و22 حافلة كاحتياطي في الأسطول.  ونصت الوثيقة على أن ضمن هذه الحافلات 90 حافلة صغيرة “ميني باص” و125 حافلة عادية و12 حافلة متوسطة.  أما بالنسبة للحافلات المستعملة، فمن المرتقب اقتناء  50 حافلة مستعملة، ولكن في حالة جيدة.

وحدد المبلغ الإجمالي للاستثمار المخصص لتنفيذ هذه الالتزامات في 436.20 مليون درهم، منها 413.20 مليون درهم كاستثمار إجمالي مخصص للأسطول الجديد، و3 مليون درهم مخصصة للبنيات التحتية (إيواء المرتفقين وأعمدة الوقوف والمرافق التقنية..)، و20 مليون درهم كاستثمار إضافي مخصص للحافلات المستعملة في حالة جيدة.

وأشارت المعطيات إلى أن تمويل المشروع سيتم من قبل كل من جماعة فاس والشركة المفوض لها، ومجلس جهة فاس، وذلك إلى جانب المديرية العامة للجماعات المحلية.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة