تعرض قوات الأمن الأردنية إلى اعتداءات مسلحة

حرر بتاريخ من طرف

شددت وزارة الداخلية الأردنية، السبت، على أنها سترد على أي اعتداءات تستهدف مرتبات الأمن العام بحسم وحزم، وذلك بعدما أعلنت وقوع اعتداءات مسلحة استهدفتها في منطقة المالحة، قرب طريق مطار الملكة علياء الدولي، وذلك وفقاً لبيان رسمي.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية ( بتراء) عن وزارة الداخلية، قولها: «لقد شهدت الساعات القليلة الماضية، ومع الأسف الشديد، اعتداءات مسلحة على مرتبات جهاز الأمن العام العاملة والساهرة على حفظ وتنفيذ القانون في منطقة المالحة، قرب طريق مطار الملكة علياء الدولي، وإصابة بعض منتسبي جهاز الأمن العام ممن ندعو لهم بالشفاء العاجل.»

وذكرت الوزارة ببياناتها الصادرة خلال الأيام الماضية التي «شددت فيها على أنها لن تسمح بأي تجمعات أو فعاليات أو بناء لبيوت شعر تخالف القوانين الناظمة لحق التجمع، من شأنها العبث بنسيجنا الاجتماعي، وتهديد السلم الأهلي، فإنها تشدد مرة اخرى على ان أي تجاوز على القانون، وأي اعتداء على مرتبات جهاز الامن العام سيتم التعامل معه بحسم وحزم وفقاً للقانون وبما يحفظ أمن وأمان المواطنين وممتلكاتهم والممتلكات العامة، وأمن وسلامة مرتبات الأمن العام الذين يسهرون على إنفاذ القانون وحفظ الأمن والنظام».

ويأتي ذلك، بعدما أعلنت مديرية الأمن العام عن إصابة أربعة من صفوف القوة الأمنية التي تتعامل مع أعمال الشغب في لواء ناعور، وهم قيد العلاج.

وقال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام، إن قوة أمنية تعاملت مساء السبت، مع أعمال شغب، وإحراق مركبات، وإطلاق عيارات نارية في الهواء قام بها مجموعة من الأشخاص في منطقة ناعور، ونتج عن تلك الأعمال إصابة أربعة من رجال الأمن العام، وجرى إسعافهم إلى المستشفى، وهم قيد العلاج.

وأكد الناطق الإعلامي أن القوة الأمنية ما زالت تتعامل مع عدد من مثيري الشغب، ولم تسمح لهم باختراق القانون والتعدي، وتعطيل سير الحياة العامة، وسيتم التعامل معهم بكل حزم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة