تطورات مثيرة في قضية منع فرنسي من ولوج منزله بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تشهد قضية منع مواطن فرنسي مقيم بالمغرب من ولوج منزله المتواجد بمنطقة النخيل بمراكش،تطورات مثيرة، بعدما تعرض للمنع قبل قليل  أمام انظار مفوض قضائي وبحضور الصحافة، من طرف كولونيل متقاعد.

وحسب المعطيات التي توصلت بها “كشـ24″، فإن المواطن الاجنبي الذي وجه شكاية في شأن منه من استعمال طريق لولوج مسكنه، قام صباح يومه الخميس بتنظيم وقفة احتجاجية أمام قصر العدالة، مدعوما بمجموعة من المواطنين الفرنسين وبحضور الصحافة، قبل أن تعين المحكمة مفوضا قضائيا لمعاينة المنع الذي يتعرض له من طرف جاره العسكري.

ووفق ما عاينته “كشـ24” فقد انتقل الجميع بعد الوقفة الى منطقة النخيل لمواكبة المعاينة القضائية للمنع، الا أن الامر تطور من جديد بعدما اقدم العاملون لدى الجار العسكري على منع المواطن الاجنبي امام انظار الجميع، واغلقوا الباب المؤدي الى الطريق السالكة نحو منزله بالقوة، ما تسبب له في اصابة على مستوى اليد.

وقد استنفرت الواقعة مختلف المصالح، حيث انتقلت لعين المكان السلطات المحلية وعناصر الامن التي فتحت تحقيقا في ظروف وملابسات الواقعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة