تطبيق شرع اليد يقود مهاجرين افارقة لسجن لوداية

حرر بتاريخ من طرف

احالت مصالح الامن بمراكش يومه الاحد 18 يوليوز 5 مهاجرين افارقة على النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بمراكش بعد تورطهم في ترويع ملاك وساكنة عمارة بشارع عبد الكريم الخطابي، موضوع نزاع قضائي، بعد توظيفهم من طرف أحد طرفي النزاع.

ووفق مصدر قضائي فقد تقرر متابعة الموقوفين في حالة اعتقال، وإيداعهم سجن لوداية ، من اجل تهم تتعلق بالضرب والجرح واقتحام محل الغير، و الإقامة غير الشرعية. وتحديد 20 يوليوز موعدا لاولى جلسات محاكمتهم.

وكان احد طرفي النزاع قد وظف مجموعة من اللاجئين الأفارقة من دول جنوب الصحراء لاحتلال العمارة التي يتنازعها قضائيا مع ورثة المرحوم الحاج حامد ازريكم، وذلك على إثر الدعوى التي تقدم بها الورثة في موضوع احتلال ملكهم بدون موجب حق، والتي صدر فيها حكم قضائي لفائدتهم من طرف المحكمة الابتدائية بمراكش.

وقد نددت الجمعية المغربية لحقوق الانسان في هذا الاطار بعدم سلك المساطر القضائية، ولجوء احد الطرفين إلى ما يسمى قضاء الشارع أو ” شرع اليد ” حيث عمد يوم الثلاثاء 14 يوليوز، إلى تأجير مهاجرين أفارقة من بلدان جنوب الصحراء، لتهديد وتخويف ساكنة العمارة وأصحاب المحلات التجارية .

واعتبرت الجمعية أن هذا السلوك يهدف إلى توظيف واستغلال حاجة المهاجرين جنوب الصحراء لقضاء أغراض شخصية والزج بهم في متاهات هم في غنى عنها، كما أن السلوك الذي أتاه المشتكى به يشير إلى عدم احترامه للقانون، وقد يشرعن لممارسات لا يمكن التحكم فيها لما تشكله من انتهاك لسلطة القانون وتهديد صريح لسلامة وأمن المواطنات والمواطنين وممتلكاتهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة