تشييع جنازة ضحايا “سفاح” الجديدة وسط أجواء من الحزن

حرر بتاريخ من طرف

شيّع عشرات من المواطنين يتقدمهمعامل إقليم الجديدة، عصر اليوم الأحد جنازة ضحايا سفاح الجديدة، الذي راح ضحيته، عشية أمس السبت، عشرة أشخاص من عائلة واحدة.
 
ودخلت عشر سيارات الإسعاف إلى المسجد تحمل جثامين الضحايا، وسط أجواء من الحزن والأسى، حيث صلى سكان دوار لقدامرة، صلاة العصر وصلاة الجنازة بمسجد الدوار على الجثامين .
 

وكانت السلطات المحلية لإقليم الجديدة قد أفادت السبت 23 أبريل أن شخصا يعاني من اضطرابات عقلية أقدم السبت 23 أبريل على قتل 10 من أفراد عائلته باستعمال السلاح الأبيض وذلك بدوار الكزامرة، جماعة زاوية سايس، بإقليم الجديدة.   
 

وحسب المصادر نفسها، فإن الضحايا هم أم الجاني (65 سنة) وأبوه  (80 سنة) وزوجته (34 سنة) وإحدى قريباتها (60 سنة) وعمه وابن عمه (50 سنة) وبنت أخيه (17 سنة) وبنت خالته (50 سنة) وعم أبيه (80 سنة) وقريب آخر له.   
 

وأضافت السلطات أنه تم العثور على أربعة من بنات المعني بالأمر تتراوح أعمارهن ما بين 5 و13 سنة محتجزات بإحدى غرف المنزل العائلي دون أن يمسهن أدى.   
 

وأشارت إلى أنه تم فتح تحقيق تحت إشراف النيابة العامة المختصة لكشف ظروف وملابسات الحادث، فيما تم توقيف مرتكب هذه الجريمة بعد محاصرته.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة