الثلاثاء 28 مايو 2024, 17:56

إقتصاد

تسليط الضوء على التجربة المغربية في الطاقات المتجددة بإيطاليا


كشـ24 نشر في: 23 مارس 2023

سلطت ندوة انعقدت على هامش المعرض الدولي للانتقال الطاقي "كي إنرجي" (Key Energy)، اليوم الخميس بريميني (إيطاليا)، الضوء على التجربة المغربية في مجال الطاقات المتجددة.وخلال هذه الندوة، التي نظمتها جمعية "إر إي إس فور أفريكا" (Res4africa) حول الاستثمارات في مجال الطاقات المتجددة في إفريقيا، لفت خالد السالمي، الخبير في مجال الطاقة المتجددة بالمركز الإقليمي للطاقة المتجددة والنجاعة الطاقية (RCREEE)، إلى القدرات الطاقية للمملكة، مشيرا في هذا الصدد إلى التقدم الهائل الذي حققه المغرب في مجال تخزين الطاقات .وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أبرز السالمي أن المغرب، باعتباره رائدا في المجال الطاقي، يضطلع بدور محوري في مجال اصلاح القطاع الطاقي على مستوى المنطقة، وذلك بفضل الرؤية الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، مضيفا أن المملكة، إدراكا منها بالإمكانات التي تتوفر عليها في مجال تطوير الطاقات المتجددة، استثمرت مبالغ ضخمة في هذا المجال من أجل تسريع وتيرة الحصول على الطاقة وتحقيق الانتقال الطاقي.وأضاف أن تخزين الطاقات يلعب دورا رئيسيا في تعزيز الاستثمارات في مجال الطاقة، موضحا أن هذا اللقاء شكل فرصة لإثراء النقاشات وتطوير شراكات جديدة ومواكبة التقدم المحرز في مجالي النجاعة الطاقية والطاقات المتجددة.كما سلط الضوء على دور المركز الإقليمي في تعزيز الطاقات المتجددة والكفاءة الطاقية بالمنطقة العربية، مستعرضا الجهود التي يبذلها المغرب من أجل تعزيز الممارسات الفضلى في مجال الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية بالمنطقة العربية.وأشار سالمي إلى أن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بشكل عام تعتبر واحدة من أغنى المناطق من حيث الموارد الطاقية، مضيفا أن التحدي الحقيقي يكمن في القدرة على استغلال الإمكانات التي لا تزال بحاجة إلى التحسين.من جهتها، سلطت سكينة بودودوح، مسؤولة بمعهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات الجديدة (IRESEN)، الضوء على دور تخزين الطاقات المتجددة بالمغرب بهدف توفير وتنويع مصادر الطاقة.وأفادت بأن التقنية المعتمدة في المغرب حاليا تتمثل في التخزين الكهرو-كيميائي اعتمادا على البطاريات، مشددة على أن معهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات الجديدة أخذ في عين الاعتبار المخاطر المرتبطة بهذه المسألة، الأمر الذي انبثق عنه تنفيذ العديد من المشاريع التي ساهمت في تطوير وتدبير المخاطر المتعلقة بالتخزين من خلال تطوير بطاريات من الفوسفاط.وقالت أن الأمر يتعلق بتثمين مصادر الفوسفاط ، مبرزة أن هذه الابتكارات توجد اليوم في طور التطوير والاستكمال من أجل المرور إلى المرحلة العملية في أرض الميدان.وتروم هذه الندوة ، التي عرفت مشاركة أزيد من 90 مشارك، من بينهم وفد يضم 40 ممثلا عن الدول الإفريقية، تحديد العناصر الرئيسية لتحقيق الانتقال الطاقي في القارة السمراء، انطلاقا من تخزين الطاقة، وصولا إلى سبل تقليل المخاطر، وكذا الإصلاحات التنظيمية الكفيلة بتحفيز مشاركة القطاع الخاص في أسواق الطاقات المتجددة.

سلطت ندوة انعقدت على هامش المعرض الدولي للانتقال الطاقي "كي إنرجي" (Key Energy)، اليوم الخميس بريميني (إيطاليا)، الضوء على التجربة المغربية في مجال الطاقات المتجددة.وخلال هذه الندوة، التي نظمتها جمعية "إر إي إس فور أفريكا" (Res4africa) حول الاستثمارات في مجال الطاقات المتجددة في إفريقيا، لفت خالد السالمي، الخبير في مجال الطاقة المتجددة بالمركز الإقليمي للطاقة المتجددة والنجاعة الطاقية (RCREEE)، إلى القدرات الطاقية للمملكة، مشيرا في هذا الصدد إلى التقدم الهائل الذي حققه المغرب في مجال تخزين الطاقات .وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أبرز السالمي أن المغرب، باعتباره رائدا في المجال الطاقي، يضطلع بدور محوري في مجال اصلاح القطاع الطاقي على مستوى المنطقة، وذلك بفضل الرؤية الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، مضيفا أن المملكة، إدراكا منها بالإمكانات التي تتوفر عليها في مجال تطوير الطاقات المتجددة، استثمرت مبالغ ضخمة في هذا المجال من أجل تسريع وتيرة الحصول على الطاقة وتحقيق الانتقال الطاقي.وأضاف أن تخزين الطاقات يلعب دورا رئيسيا في تعزيز الاستثمارات في مجال الطاقة، موضحا أن هذا اللقاء شكل فرصة لإثراء النقاشات وتطوير شراكات جديدة ومواكبة التقدم المحرز في مجالي النجاعة الطاقية والطاقات المتجددة.كما سلط الضوء على دور المركز الإقليمي في تعزيز الطاقات المتجددة والكفاءة الطاقية بالمنطقة العربية، مستعرضا الجهود التي يبذلها المغرب من أجل تعزيز الممارسات الفضلى في مجال الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية بالمنطقة العربية.وأشار سالمي إلى أن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بشكل عام تعتبر واحدة من أغنى المناطق من حيث الموارد الطاقية، مضيفا أن التحدي الحقيقي يكمن في القدرة على استغلال الإمكانات التي لا تزال بحاجة إلى التحسين.من جهتها، سلطت سكينة بودودوح، مسؤولة بمعهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات الجديدة (IRESEN)، الضوء على دور تخزين الطاقات المتجددة بالمغرب بهدف توفير وتنويع مصادر الطاقة.وأفادت بأن التقنية المعتمدة في المغرب حاليا تتمثل في التخزين الكهرو-كيميائي اعتمادا على البطاريات، مشددة على أن معهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات الجديدة أخذ في عين الاعتبار المخاطر المرتبطة بهذه المسألة، الأمر الذي انبثق عنه تنفيذ العديد من المشاريع التي ساهمت في تطوير وتدبير المخاطر المتعلقة بالتخزين من خلال تطوير بطاريات من الفوسفاط.وقالت أن الأمر يتعلق بتثمين مصادر الفوسفاط ، مبرزة أن هذه الابتكارات توجد اليوم في طور التطوير والاستكمال من أجل المرور إلى المرحلة العملية في أرض الميدان.وتروم هذه الندوة ، التي عرفت مشاركة أزيد من 90 مشارك، من بينهم وفد يضم 40 ممثلا عن الدول الإفريقية، تحديد العناصر الرئيسية لتحقيق الانتقال الطاقي في القارة السمراء، انطلاقا من تخزين الطاقة، وصولا إلى سبل تقليل المخاطر، وكذا الإصلاحات التنظيمية الكفيلة بتحفيز مشاركة القطاع الخاص في أسواق الطاقات المتجددة.



اقرأ أيضاً
“لارام” تطلق خطا مباشرا بين الدار البيضاء وأبوجا
أعلنت شركة الخطوط الملكية المغربية (لارام)، خلال حفل نظمته مؤخرا بأبوجا، عن إطلاق الخط المباشر الرابط بين الدار البيضاء والعاصمة النيجيرية أبوجا، المقرر تفعيله في 23 يونيو المقبل. وأوضحت الشركة، خلال لقاء مع ممثلي وكالات الأسفار الكبرى بنيجيريا والشركاء المؤسسيين والتجاريين، أنه سيتم تشغيل هذا الخط الجديد إلى أبوجا بواقع ثلاث رحلات أسبوعيا (الثلاثاء والجمعة والأحد). وفي كلمة بالمناسبة، قال سفير صاحب الجلالة بنيجيريا، موحا أو علي تاكما: “نجتمع هنا لنحتفل معا بحدث كبير سيشكل علامة فارقة في العلاقات بين المغرب ونيجيريا وسيعطيها زخما جديدا”. وأكد تاكما أن “23 يونيو المقبل سيكون يوما كبيرا، إذ سيمثل محطة مهمة في الجهود الرامية إلى تعزيز التقارب بين المغرب ونيجيريا، بحيث ستكون أبوجا مدينة قريبة جدا وعلى بعد ساعات قليلة من الدار البيضاء”. وأضاف أن نيجيريا، على غرار الكاميرون، ستكون ثاني بلد إفريقي تربطه الخطوط الجوية الملكية المغربية بمدينتين؛ لاغوس برحلة يومية وقريبا أبوجا بثلاث رحلات أسبوعيا. وأشار إلى أن المغرب ونيجيريا يعملان بثبات، تحت القيادة المستنيرة للملك محمد السادس، ورئيس نيجيريا، بولا تينوبو، على بناء شراكة إستراتيجية. وأضاف الدبلوماسي المغربي أن “مشروع خط أنبوب الغاز الذي سيربط نيجيريا بالمغرب وأوروبا، ومصانع الأسمدة، ومشروع مركب المكتب الشريف للفوسفاط بولاية أكوا إيبوم لإنتاج الأسمدة، تجسد هذه الإرادة من أجل بناء هذه الشراكة بين البلدين”. من جهته، أكد ممثل (لارام) أن “هذا الخط الجديد الرابط بين قلب نيجيريا النابض، أبوجا، ومدينة الدار البيضاء، ليس مجرد مسار رحلة، بل هو قبل كل شيء محطة مهمة في مسار الخطوط الملكية المغربية، مما يعزز التزامها تجاه إفريقيا من أجل ربط أفضل”. وأضاف أنه “بالنسبة للمسافرين الباحثين عن الأعمال التجارية أو التبادل الثقافي أو التجارب السياحية، تفخر الخطوط الجوية الملكية المغربية بتوفير ربط مريح وموثوق نحو المغرب وخارجه”. وتابع بالقول “من خلال شبكتنا الواسعة والتزامنا بالتميز، نحن على ثقة بأن خط أبوجا-الدار البيضاء سيساهم بشكل كبير في تعزيز النمو الاقتصادي وتشجيع التبادلات الثقافية وتوطيد العلاقات بين بلدينا”. ومضى قائلا “نحن على استعداد لأن نصبح شركة الطيران المفضلة للمسافرين الباحثين عن الراحة والملاءمة والخدمة الاستثنائية”، مضيفا أنه “من إفريقيا إلى أوروبا، ومن آسيا إلى أمريكا، تغطي شبكتنا مجموعة واسعة من الوجهات التي تلبي احتياجات ورغبات كل مسافر”. وأشار ممثل (لارام) إلى أنه “في وقت مبكر من هذا العام، أعلنا عن إطلاق خطتنا التطويرية الطموحة للانتقال من شركة طيران متوسطة الحجم تضم 50 طائرة إلى شركة طيران عالمية، مما يعزز مكانتنا الرائدة في إفريقيا من خلال شبكة واسعة حول العالم وأسطول جوي كبير يتكون من 200 طائرة”. وأبرز أن “إن توقيعنا، DreamAfrica#MeetMorocco#، هو تعبير عن شركة طيران فخورة بأصولها الإفريقية، فهي تعلن أن إفريقيا لا تزال لديها الكثير من الإمكانات للكشف عنها وتدعو المسافرين أيضا إلى عيش تجربة ذات معايير دولية بلمسة مغربية وإفريقية فريدة من نوعها”.
إقتصاد

بالڤيديو.. افتتاح أشغال Venture capital forum بمراكش
احتضن قصر المؤتمرات بمراكش عشية يومه الاثنين 27 ماي، اشغال منتدى الرأسمال الاستثماري "Venture capital forum"، بمشاركة محسن الجزولي الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالاستثمار والالتقائ. وقد أكد سفير الولايات المتحدة الامريكية بهذه المناسبة في تصريح لـ "كشـ24"  أن المغرب هو بمثابة بوابة إلى إفريقيا من نواح كثيرة، كما تبرز استضافة البلاد لهذا المنتدى المكانة التي أضحت تحتلها في القارة السمراء. وأوضح السفير في تصريح خص به "كشـ24" أن المنتدى يعتبر فرصة لدعم الشركات الناشئة المغربية من أجل بناء فرص في إفريقيا، موضحا أن المغرب يتمتع بسجل حافل من النجاحات في مجال الاستثمار.
إقتصاد

المغرب يتفوق على إسبانيا في تصدير الطماطم إلى الإتحاد الأوروبي
أصبحت المملكة المغربية أكبر مصدر للطماطم في الاتحاد الأوروبي، متجاوزةً إسبانيا التي كانت تسيطر على هذا السوق لسنوات طويلة. ووفق ما أوردته وسائل إعلام إسبانية، فقد كانت مبيعات الطماطم الإسبانية إلى بقية دول الإتحاد الأوروبي، خلال الربع الأول من عام 2015، أعلى بنسبة 109٪ من صادرات المغرب. بمعنى آخر، تجاوز مبيعات المغرب بأكثر من 153 مليون كيلوغرام من الطماطم. وفي الفترة نفسها من العام الماضي، ضاقت الفجوة إلى 17 في المائة (33 مليون كيلوغرام أكثر). وتُظهر بيانات الربع الأول من عام 2024، وفق المصدر ذاته، تفوقًا واضحًا للمغرب على إسبانيا في مجال صادرات الطماطم إلى الاتحاد الأوروبي، حيث باع المغرب خلال هذه الفترة،  19٪ (34 مليون كيلوغرام) من الطماطم أكثر من إسبانيا، ليصبح بذلك المصدر الأول لهذه الفاكهة. ويُعزى هذا النجاح المغربي إلى سياسة حكومية طموحة تدعم المزارعين. ففي نهاية عام 2023، أعلنت الحكومة عن إعانات تتراوح بين 3600 و 6300 يورو للهكتار الواحد من مزارع الطماطم. بالإضافة إلى ذلك، تم تخصيص 200 مليون يورو لدعم الأسمدة النيتروجينية وتعبئة 600 ألف طن من الأسمدة الفوسفاتية. وتظهر بيانات التجارة الخارجية أن واردات الطماطم المغربية إلى السوق الأوروبية قد زادت بنسبة 52٪ من 2013 إلى 2022 (من 365,695 طن إلى 557,225)، في حين أن واردات تركيا قد تضاعفت أربع مرات تقريبا في فترة مماثلة.  
إقتصاد

شركة كندية تشرع في بناء مصنع لتصنيع محركات الطائرات بالمغرب
من المرتقب أن تشرع شركة برات آند ويتني Pratt & Whitney الكندية، ابتداء من يوم غد الاثنين، في بناء وحدتها الصناعية المتخصصة في تصنيع أجزاء محركات الطائرات، بمنطقة التسريع الصناعي ميدبارك بالنواصر. وسيقوم مصنع شركة برات آند ويتني Pratt & Whitney بإنتاج أجزاء ميكانيكية ثابتة وهيكلية تفصيلية لنماذج مختلفة من محركات الطائرات باستثمارات تقدر بـ 715 مليون درهم، وفق بيان صحافي للشركة. كما سيعمل المصنع على توفير بين 200 إلى 250 فرصة عمل عندما يصل المصنع إلى طاقته الكاملة بحلول عام 2030. وأكدت الشركة ان اختيار المغرب تم بعد تحليل عالمي مقارن، بحيث ان الوضع الاقتصادي الملائم للأعمال التجارية، وتواجد العديد من الشركات المصنعة للطائرات او قطعها، وتوافر القوى العاملة المؤهلة، هو ما رجح هذا الاختيار. وسيمكن هذا المشروع الصناعي، الذي من المقرر أن يدخل حيز التشغيل في عام 2025، من إنشاء نظام يركز على نمو وتطوير الموردين المحليين وسيفتح آفاقا واسعة لتطوير أنشطة مبتكرة وعالية التقنية.
إقتصاد

المغرب ضمن الدول الأكثر ارتفاعا لأسعار المحروقات في إفريقيا
صُنف المغرب رابعا ضمن أكثر البلدان الإفريقية تسجيلا لارتفاع أسعار الوقود، وذلك رغم تسجيل تراجع مهم في هذه الأسعار خلال الفترة الأخيرة على المستوى العالمي. وبناء على آخر مراجعات موقع “Global Petrol Prices” المتخصص في تتبع أسعار الوقود في بلدان العالم، جاء تصنيف المغرب في هذه المرتبة الرابعة، حيث أن سعر اللتر الواحد من الوقود في المغرب البالغ 1,54 دولار، مما يجعله رابعا في القارة الإفريقية، بعد إفريقيا الوسطى، والسنغال، والسيشل، وزيمبابوي. ورغم التخفيض الذي سجلته أسعار الوقود في المغرب خلال الأيام الأخيرة، إلا أن ذلك لم يكن له أي أثر إذ أن المغرب يُعتبر من أكثر البلدان في القارة الإفريقية التي تُسجل أسعارا مرتفعة في قطاع الوقود، وهو ما يعني أرباحا هامة للشركات التي تنشط في هذا القطاع.
إقتصاد

“لارام” تُعلن إلغاء رحلات جوية من وإلى فرنسا
أعلنت الخطوط الملكية المغربية إلغاء بعض الرحلات من وإلى مطار "باريس أورلي"، وذلك "نظرا لإعلان إضراب المراقبين الجويين بفرنسا في 25 ماي 2024". وأفادت "لارام"، في منشور على صفحاتها بمواقع التواصل، أنها "تُقدم عدة حلول لزبنائها الذين تأثروا بتلك الإلغاءات، يمكن الإطلاع عليها عبر الرابط التالي: https://www.royalairmaroc.com/ma-ar/information/actualites ودعت الشركة زبنائها الذين تم إلغاء رحلاتهم إلى "عدم الحضور إلى المطار والاتصال بنقطة البيع الأصلية أو مركز الاتصال للاستفادة من التدابير المعلنة". وأضافت في المنشور ذاته "سيتلقى زبناؤنا الذين لديهم معلومات اتصال(عنوان البريد الإلكتروني و رقم الهاتف) في ملف حجزهم، رسائل في البريد الإلكتروني الخاص بهم والرسائل النصية التي تؤكد إلغاء رحلتهم".ودعت الشركة زبنائها إلى "مراجعة حالة رحلاتهم، والتحقق وتحديث معلوماتهم في قسم "راجع / غير حجزك" على الموقع الخاص بالخطوط الملكية المغربية".
إقتصاد

شركات صينية وإفريقية متورطة في الاحتيال على مديرية الضرائب بالمغرب
قالت تقارير إعلامية، أن شركات صينية وإفريقية متورطة في عملية احتيال واسعة النطاق تم تنفيذها من داخل التراب الوطني من طرف عدد من المستوردين المغاربة.وحسب المعطيات التوفرة، فقد تم استيراد كميات كبير من أقمشة من الصين، وتم التلاعب بإقراراتها المقدمة إلى مصلحة الجمارك والضرائب غير المباشرة. وبدأ التحقيق في القضية، بعد تدقيق مصالح الجمارك والضرائب في تصريحات جبائية متكررة ومتشابهة من شركات نشطة على مدى السنوات الأربع الماضية، في استيراد أطنان من القماش. وأوقفت الأخيرة جميع أنشطتها، سواء استيراد أو تصدير المواد الخام المستوردة من الصين. وكانت هذه الشركات تصنع الملابس الجاهزة قبل تصديرها إلى الدول الأفريقية. واستخدم المستوردون أسماء شركات التجهيز المسبق، من أجل الاستفادة من الإعفاء المالي، قبل الانتقام مع الهوامش الإضافية، مما دفع بإدارة الجمارك والضرائب بالتعاون مع نظيراتها الأفريقية والصينية بإجراء تحقيق. وأسفر التحقيق المشترك بعد سلسلة من عمليات التدقيق في البيانات التي أرسلها هؤلاء المستوردون، فضلا عن طبيعة العلاقات مع شركائهم الدوليين، عن عدم وجود أي أثر لها للملابس الجاهزة القادمة من المغرب بالدول الأفريقية. وكشف التحريات عن أن الأقمشة المستوردة من الصين لم يتم تصديرها إلى أفريقيا أو إلى أي مكان آخر، بل تم بالفعل إعادة بيعها في المغرب، وبالتالي الاستفادة من الإعفاء الضريبي لزيادة أرباح المستوردين.
إقتصاد

التعليقات مغلقة لهذا المنشور

الطقس

°
°

أوقات الصلاة

الثلاثاء 28 مايو 2024
الصبح
الظهر
العصر
المغرب
العشاء

صيدليات الحراسة