تسجيل أول حالة إصابة بفيروس “كورونا” بسنغافورة وروسيا تحذر رعاياها

حرر بتاريخ من طرف

شهدت سنغافورة ظهور أول حالة إصابة بفيروس “كورونا” الجديد لمواطن صيني بعد أن جاءت نتيجة الاختبار الطبي إيجابية، وفق ما أكدت وزارة الصحة السنغافورية أمس الخميس.

ونقلت وسائل إعلام محلية، عن وزارة الصحة، قولها خلال لقاء صحفي، “لقد تأكدت أول حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد في سنغافورة في وقت سابق اليوم (الخميس)”، مضيفة أن المصاب يتلقى العلاج حاليا في المستشفى العام في سنغافورة و”حالته مستقرة”.

وأبرزت الوزارة أن المريض (66 عاما)، وهو أحد سكان مدينة ووهان الصينية، مصدر انتشار الداء، وصل إلى سنغافورة مع تسعة من رفقائه المسافرين يوم 20 يناير. وأشارت الوزارة إلى أنه “لا يوجد دليل على أن الفيروس قد انتشر ليصيب أي شخص آخر في سنغافورة”.

وحسب وسائل الإعلام المحلية، فإنه ي شتبه أيضا في إصابة نجل الشخص المصاب بالفيروس، حيث كان نقله إلى المستشفى في سيارة أجرة.

كما أشارت إلى أن باقي أفراد المجموعة الذين كانوا رفقة المسافر المصاب يخضعون للحجر الصحي والمتابعة لمدة أسبوعين.

وتم لحد الآن تسجيل إصابات بالفيروس في كل من هونغ كونغ وماكاو وتايوان وتايلاند وفيتنام وكوريا الجنوبية واليابان والولايات المتحدة.

وفي الصين، ارتفع عدد الوفيات جراء الوباء الفيروسي إلى 26 شخصا من أصل 830 إصابة، بعد أن ظهر هذا المرض الغامض في دجنبر في سوق لبيع المنتجات البحرية وأصناف أخرى من الحيوانات البرية في مدينة ووهان في وسط الصين.

وكانت حصيلة سابقة نشرتها اللجنة الوطنية للصحة تحدثت عن 18 حالة وفاة وأكثر من 600 إصابة مؤكدة، معظمها في مقاطعة هوبي وعاصمتها ووهان.

واعتبرت منظمة الصحة العالمية، خلال اجتماعها في جنيف، أنه “من المبكر جدا التحدث عن حالة طوارئ صحية عالمية”.

وقال المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، “إنها حالة طوارئ في الصين، لكنها ليست بعد حالة طوارئ صحية عالمية. قد ت صبح كذلك”.

وفي سياق متصل، حذرت السلطات الروسية ، اليوم الجمعة، مواطنيها إلى تجنب السفر “غير الضروري” للصين و”الحذر” لتفادي الإصابة بفيروس كورونا الجديد ،الذي أعلنت السلطات الصينية ظهوره في البلاد.

وجاء في بيان للهيئة الفدرالية الروسية لحماية حقوق المستهلك ورفاه الإنسان (“روسبوتريبنادزور”) ” ننصح السياح من روسيا بتوخي الحذر في الصين بسبب فيروس كورونا الجديد”، الذي تم رصده لأول مرة في (مدينة) ووهان الصينية.

وأعلنت لجنة الصحة الوطنية اليوم أن الصين أكدت ارتفاع عدد حالات الإصابة بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا إلى 830 حالة حتى 23 يناير الجاري ، في حين ارتفع عدد الوفيات نتيجة الفيروس إلى 25.

ووصفت منظمة الصحة العالمية فيروسات كورونا أو الفيروسات التاجية بأنها “مجموعة كبيرة من الفيروسات التي تسبب مرضا يتراوح من نزلات البرد الشائعة إلى أمراض أكثر حدة.”

وتشمل الأعراض الشائعة للعدوى أعراض الجهاز التنفسي والحمى والسعال وضيق التنفس وصعوبة التنفس ، وفي الحالات الأصعب ، يمكن أن تسبب العدوى الالتهاب الرئوي والمتلازمة التنفسية الحادة والفشل الكلوي وحتى الموت.

وتنتقل الفيروسات التاجية بين الحيوانات والأشخاص، وهناك العديد من الفيروسات التاجية المعروفة التي تنتشر حاليا بين الحيوانات، والتي لم تصب البشر بعد.

وعقدت منظمة الصحة العالمية اجتماعا ،الأربعاء الماضي بعد إعلان صادر عن هيئة الصحة الوطنية الصينية بأن الفيروس الجديد الذي تم تحديده لأول مرة هناك، يمكن أن ينتقل من شخص لآخر، لتحديد ما إذا كان ينبغي إعلان حالة طوارئ صحية عالمية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة