ترقية رئيس منطقة أمن برشيد إلى رتبة والي للأمن

حرر بتاريخ من طرف

برشيد/ نورالدين حيمود.

إستفاد المراقب العام محمد سليم، من هدية رأس السنة الميلادية الجديدة، حيث كشفت الإدارة العامة للأمن الوطني، صباح اليوم 01 يناير الجاري، عن لوائح الترقية التي استفاد منها أكثر من عشرة آلاف من نساء ورجال الأمن الوطني، على صعيد المملكة .

وتأتي ترقية رئيس المنطقة الإقليمية لأمن برشيد محمد سليم، اعترافا من المؤسسة الأمنية بالمجهودات الجبارة، التي بذلها هذا الإطار الأمني، منذ تعيينه على رأس المنطقة الإقليمية للأمن ببرشيد، حيث عمل على تحقيق واستثباب الأمن، من خلال محاربته للجريمة بشتى أشكالها وأنواعها وتلاوينها، واستئصال أورامها في مرحلة المهد، ومكافحة ظاهرة المخدرات والمخدرات الصلبة، وأقراص الهلوسة والمشروبات الكحولية ومسكر ماء الحياة التقليدية الصنع، وحد من ظاهرة انتشار المجرمين الجانحين والخارجين عن القانون.

ويشار أيضا أن الرجل كان يشتغل في صمت وخارج دائرة الأضواء، رغم أنه كان يقود العديد من الحملات التطهيرية والتمشيطية الواسعة، بالأحياء الهامشية التي تعرف كثافة سكانية كبيرة ونموا ديموغرافيا متسارعا، وانتشارا واسعا للمنحرفين.

وفي هذا الإطار، يسجل المجتمع المدني بعاصمة أولاد احريز، بأن الاطار محمد سليم رجل الحوار والتواصل بامتياز، ونعم المسؤول، ولهذه الأسباب توسمت فيه الإدارة العامة للأمن الوطني، الكفاءة والإخلاص في السهر على تغليب المصلحة العامة، على المصالح والمطامع الشخصية، وتمت ترقيته إلى رتبة والي للأمن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة