تدشين “صاڤوي لو كروند أوطيل” بمراكش + صور

حرر بتاريخ من طرف

تعززت البنية السياحية بمراكش مساء أمس الجمعة بتدشين مؤسسة فندقية فاخرة بغلاف مالي يقدر ب 2ر1 مليار درهم.

حضر حفل تدشين هذه الوحدة السياحية، التي مكنت من خلق 720 فرصة عمل مباشر، بالخصوص وزير السياحية لحسن حداد وسفير المملكة المغربية بمصر سعد العلمي وسفير مصر بالمغرب أحمد إيهاب جمال الدين ووالي جهة مراكش تانسيفت الحوز عبد السلام بيكرات.

ويضم هذا الفندق وهو من فئة خمسة نجوم، والذي أطلق عليه إسم “سافوي لوغران أوطيل مراكش”، 225 غرفة و145 جناحا وثلاث قاعات كبرى تصل طاقها الاستيعابية إلى 800 شخص و10 قاعات صغرى مجهزة بأحدث الوسائل السمعية البصرية ستخصص لاحتضان الاجتماعات المهنية والحلقات الدراسية والندوات.

كما تقدم هذه الوحدة الفندقية، المتواجدة على بعد 10 دقائق من مطار مراكش المنارة وبالقرب من ساحة جامع الفنا وحدائق المنارة، والتي صممت وفق معمار عصري وأنيق، مجموعة من الخدمات رفيعة المستوى تهم حصص الاسترخاء وقاعات رياضية ومنتجعا صحيا(سبا) ومسبحين مغطيين، فضلا عن توفره على ثلاثة مطاعم تقدم أطباق مغربية وإيطالية ودولية .

 

وأوضح وزير السياحة في تصريح للصحافة، أن هذه الوحدة الفندقية تعد قيمة مضافة للسياحة بالمدينة الحمراء حيث ستسهم في الرفع من القدرة الايوائية للوحدات الفندقية المتواجدة بمراكش.

وأضاف حداد أن هذا الاستثمار المصري سيشجع وجهة مراكش السياحية لدى السياح المصريين، أخذا بعين الاعتبار أن المستثمر المصري يتوفر على تجربة كبيرة وطويلة في مجال السياحة.

ومن جهته أوضح الرئيس المدير العام لفندق “سافوي لوغران أوطيل مراكش” المستثمر المصري كامل أبو علي ، أن اختيار مراكش لانجاز هذه البنية السياحية جاء بدافع شخصي وحب لمدينة مراكش التي تتوفر على إمكانيات سياحية استثنائية.

وأكد أن مدينة مراكش، التي تتمتع بإشعاع عالمي، ستستمر في هذا التميز نظرا لما تتوفر عليه من مؤهلات ومواقع سياحية فريدة من نوعها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة