تخوف إسرائيلي من “يوم الأرض”

حرر بتاريخ من طرف

ذكرت صحيفة عبرية، اليوم الخميس، أن الجيش الإسرائيلي يتخوف جدا من “يوم الأرض”.

أفادت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، صباح اليوم، الخميس، بأن الجيش الإسرائيلي يستكمل حاليا استعداداته للمسيرة المليونية الفلسطينية في “يوم الأرض”، والذكرى السنوية الأولى لـ”مسيرات العودة” وكسر الحصار، في الثلاثين من مارس الجاري.

وأوردت الصحيفة العبرية أن هناك مخاوفا كبيرة لدى الأمن والجيش الإسرائيليين من تحول “مسيرة العودة” إلى مواجهة عسكرية، خاصة بعد وجود دعوات فلسطينية مختلفة ومتعددة المصادر تطلب خروج مسيرة مليونية في ذكرى يوم الأرض الفلسطيني، والموافق الثلاثين من شهر مارس من كل عام.

وأوضحت الصحيفة العبرية أن “يوم الأرض” للعام الماضي، شهد مناوشات ومواجهات عنيفة بين المتظاهرين الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي، بطول الخط الفاصل بين الجانبين في قطاع غزة.

وأشارت إلى أن الجيش الإسرائيلي سيضع المئات من القناصة (أي ما يقرب من 3 أضعاف القناصة الذين يتم نشرهم كل جمعة على الحدود) بطول الخط الفاصل بين غزة وإسرائيل، وبأن الجيش سيعمل لإيقاف “المسيرة المليونية” التي يتوقع أن يشارك فيها حوالي 50 ألف فلسطيني، تستعد حماس لحشدهم لوجستيا.

ولفتت الصحيفة العبرية إلى أن الجيش الإسرائيلي سينشر المزيد من الكتائب العسكرية المنتشرة على طول الحدود لمنع اختراقها، خلال “يوم الأرض” المقبل، ومؤكدة أن حركة حماس ستحاول استغلال هذا اليوم في حشد مئات الآلاف من الفلسطينيين للتظاهر بطول الحدود الفاصلة بين قطاع غزة وإسرائيل.

وأرفقت الصحيفة العبرية صورا لعدد القتلى والجرحى من الفلسطينيين وكذلك أعداد المتظاهرين، بأعداد المسيرات التي خرجت كل أيام الجمع، منذ “يوم الأرض” الماضي، للعام 2018.

إقرأ أيضاً

التعليقات

أول تصريح للتلميذة الحاصلة على أكبر معدل في “باك عمومي” بالمغرب

فيديو

للنساء

ساحة