تحول “الدواعش المغاربة” لحطب المعارك الأخيرة في سوريا

حرر بتاريخ من طرف

تحول “الدواعش المغاربة” الى حطب المعارك الأخيرة لتنظيم “الدولة الإسلامية” فوق الأراضي السورية، ما يطرح التساءل حول مصير 929 منهم بعد سقوط “الخلافة”.

وحسب يوم “أخبار اليوم” فإن الأجهزة الأمنية والاستخباراتية المغربية، وأيضا العالمية، تنفست الصعداء بعد الإعلان رسميا عن القضاء على “دولة داعش” بسوريا، بعد السيطرة على بلدة الباغوز آخر معقل للتنظيم.

وأشارت الجريدة إلى أنه رغم سقوط “داعش”، فإن خطر الجهاديين المغاربة الـ929 يبقى قائما، في ظل عدم معرفة مصيرهم، خاصة أن عدد الملتحقين المغاربة بـ”دولة الخلافة” فاق الـ2000 منذ سنة 2011، خرج 1666 منهم مباشرة من المغرب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة