تحطم طائرة “إليوشين” يفضح الإمدادات العسكرية الجزائرية للبوليساريو

حرر بتاريخ من طرف

قالت قناة “العربية” إن الطائرة العسكرية الجزائرية التي تحطمت قرب مطار بوفاريك العسكري، كانت متوجهة إلى مخيمات تندوف.

ومن جهتها أفادت قناة “النهار الجزائرية” وكذا صحيفة “برافدا” الروسية أن 26 عنصرا من البوليساريو كانوا على متن الطائرة، ولقوا حتفهم في الحادث.

ونقل مراسل قناة العربية الفضائية، عن جمال ولد عباس الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني الحاكم في الجزائر قوله، إن من بين ضحايا الطائرة العسكرية الجزائرية التي تحطمت اليوم الأربعاء 26 عضوا من جبهة البوليساريو.

وحسب نفس المصدر فإن الطائرة كانت ستتوقف في بشار جنوب غربي البلاد قبل توجهها إلى تندوف حيث تتمركز مرتزقة جبهة البوليساريو.

وتحطمت، صباح اليوم الاربعاء، طائرة عسكرية بالقاعدة العسكرية لبوفاريك (البليدة)، على بعد حوالي 30 كلم من الجزائر العاصمة، حسبما أفادت به وكالة الأنباء الجزائرية، استنادا لمصدر عسكري.

وأفادت الحماية المدنية الجزائرية أن أكثر من 105 شخص لقوا مصرعهم في هذا الحادث في وقت تضاربت الأنباء حول دقة عدد القتلى فيما أعلن التلفزيون الجزائري عن مقتل 181 شخصاً.

كشـ24- وكالات

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة