تبرئة رونالدو من تهمة اغتصاب كاثرين مايورغا

حرر بتاريخ من طرف

لن يواجه البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس الإيطالي، أي اتهامات بشأن مزاعم قضية الاعتداء الجنسي التي اتهمته بها عارضة الأزياء الأمريكية كاثرين مايورغا.

ووفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فقد أعلن محامو رونالدو أن النجم البرتغالي لن يواجه أي اتهامات في القضية المثارة ضده منذ عشر سنوات.

وتقدمت كاثرين مايورغا في شتنبر 2018 بشكوى في مدينة لاس فيغاس متهمة النجم البرتغالي باغتصابها ليلة الـ12 من يونيو 2009 في أحد فنادق المدينة.

وقال حساب مكتب المدعي العام لمقاطعة كلارك بولاية نيفادا الأمريكية، على موقع “تويتر”، إنه: “استنادا إلى ملفات القضية التي تمت مراجعتها والمقدمة أثناء التحقيق، تأكد أن الاتهامات الموجهة لكريستيانو رونالدو بالاعتداء الجنسي لا يمكن إثباته دون أدنى شك. وبالتالي، لن تكون هناك أي تهم أو ملاحقات قضائية”.

وروت كاثرين مايورغا أنها تعرفت على النجم البرتغالي في أحد الملاهي الليلية بمدينة لاس فيغاس الأمريكية عام 2009، قبل انتقاله من مانشستر يونايتد إلى ريال مدريد، بحسب صحيفة “ذا صن” البريطانية.

وأكدت أنها لم تكن تعرف في بادئ الأمر أنه لاعب كرة قدم مشهور، إلى أن قامت إحدى صديقاتها بتوضيح هويته لها.

وأضافت كاثرين أنها وافقت على حضور حفل خاص دعاها إليه رونالدو في مقر إقامته بفندق “بالمز” الفاخر في لاس فيغاس، واتهمته بعد ذلك بالاغتصاب.

وقالت إنها تقدمت ببلاغ لشرطة لاس فيغاس، لإثبات الواقعة، مشيرة إلى أنها تواصلت مع الفريق القانوني لكريستيانو رونالدو، الذي فضل تسوية الأمور بعيدا عن المحكمة، وانتهى الأمر بحصولها على 375 ألف دولار كتعويض.

واختتمت كاثرين أن المال لم يكن هدفها من الأساس ولكنها كانت تبحث عن العدالة، التي لم تكن لتتحقق في ذلك الوقت نظرا للشهرة الكبيرة للاعب، وأنها ما زالت تنتظر عقابا إلهيا بحق النجم البرتغالي.

واستأنفت شرطة لاس فيغاس التحقيق في القضية خريف العام الماضي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة