بيزوس يسافر على متن صاروخه إلى الفضاء

حرر بتاريخ من طرف

بعد تسعة أيام من رحلة الثري البريطاني ريشارد برونسون إلى الفضاء في رحلة سياحية، يستعد الثري الأمريكي جيف بيزوس للالتحاق بالفضاء، اليوم الثلاثاء عبر صاروخ “نيو شبارد”، إذ سيكون مرافقا بشقيقه مارك، بالإضافة إلى أوليفر دايمن ووالي فانك، اللذين سيصبحان أصغر وأقدم رائد فضاء، على التوالي، يقومان برحلة سياحية إلى الفضاء الخارجي.

يحقق الميلياردير الأمريكي مالك أمازون، جيف بيزوس، حلما راوده منذ عام 1999، عندما شاهد لأول مرة عرضا لفيلم “أكتوبر سكاي”، وهو قصة ابن عامل منجم أصبح مهندسًا لشركة ناسا. أثناء تناول القهوة، أقنعه أحد الأصدقاء بتحقيق حلمه: إنشاء شركة في صناعة الفضاء. بعدها بعام واحد سيطلق بيزوس شركة خاصة برحلات الفضاء، وبعد 22 عاما، هو اليوم على وشك المغادرة إلى الفضاء بنفسه.

سيجلس الملياردير في كبسولة قطرها 3.8 متر موضوعة على قمة صاروخ نيو شيبرد، بجانبه شقيقه مارك، وكذلك أوليفر دايمن ووالي فانك، اللذين سيصبحان أصغر وأكبر رائد فضاء في سن 18 و 82 على التوالي.

عند الاقتراب من ارتفاع 100 كم، وهو الحد الأقصى للفضاء، سينفصل القاذف عن الكبسولة ويهبط على مقربة من موقع الإقلاع.

،ستستمر الكبسولة في الصعود لمنح الركاب بضع دقائق في حالة انعدام الجاذبية، ثم تهبط في حالة السقوط الحر، قبل أن تتباطأ بالمظلات. لتستغرق الرحلة من 10 إلى 12 دقيقة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة