بولونيا تفرض قيودا جديدة بسبب الانتشار المتزايد لكورونا

حرر بتاريخ من طرف

أكدت وزارة الصحة البولونية ، الجمعة ، أن البلاد قررت فرض قيود جديدة بسبب الانتشار المتزايد لفيروس كورونا.

وأوضح المصدر أن بولونيا تخطط لفرض بعض القيود الأسبوع المقبل فيما يسمى بالمناطق الحمراء والصفراء ،بسبب زيادة انتشار عدوى “كوفيد-19” بشكل ملحوظ.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة البولونية فويتسيخ أندروسييفيتش ، في مؤتمر صحفي في وارسو اليوم الجمعة ،إن وزارة الصحة تقترح فرض قيود في المناطق الحمراء والصفراء ،ومن المحتمل أن تظهر هذه القيود قريبا ، مشيرا الى أن وزارة الصحة تعمل حالي ا على استشارة الخبراء بشأن الاستراتيجية المقبلة لمكافحة وباء “كوفيد -19” ،و أن هذه الاستراتيجية لن تكون إغلاق الحدود بل فرض قيود جزئية في بعض المقاطعات.

وأكد متحدث وزارة الصحة أنه في المستقبل القريب ، سيرتفع عدد المصابين بفيروس كوفيد -19 ، نتيجة عودة الأشخاص إلى وتيرة حياتهم الطبيعية بعد عطلة الصيف ، حاثا البولونيين على الامتثال للمتطلبات الصحية – ارتداء الأقنعة وتطهير أيديهم وتطبيق التباعد الاجتماعي الصحي كما يلزم.

وأشار أندروسييفيتش إلى أن وزارة الصحة البولونية اليوم “لا تتوقع مشاكل معقدة مع توافر الأسرة للمرضى المصابين بالفيروس التاجي ،ما يمكن من مواجهة الزيادة الحادة في عدد الإصابات بفيروس كورونا” .

ووفقا لذات المصدر ، تتوفر بولونيا حتى الآن على 6.3 ألف سرير ، و 30 في المائة منها مملوءة .

والى حدود اليوم الجمعة ، توجد 19 مقاطعة في بولونيا في المنطقة الصفراء واثنتان في المنطقة الحمراء.

وفي اليومين الأخيرين ، سجلت بولونيا عددا قياسيا من المصابين ب”كوفيد -19″ ، وتم تأكيد 1136 حالة إصابة بفيروس كورونا أمس الخميس و 1587 اليوم الجمعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة