بوادر حرب قريبة في الصحراء بعد هذه التحركات

حرر بتاريخ من طرف

كشفت مصادر عليمة، أن الدرك الحربي قام، في عدة مناطق بالمملكة، باستدعاء ضباط سابقين من القوات المسلحة الملكية أحيلو على التقاعد، خلال السنوات الخمسة الأخيرة.

وحسب ذات المصادر، فإن هؤلاء الضباط طلب منهم تحيين أرقامهم الشخصية لدى الدائرة وعدم مغادرة التراب الوطني والتواجد بالمدن خلال الفترة المقبلة لغاية إشعار أخر، مبرزة أن هذا الاجراء كل الضباط القوات المسلحة الملكية بكل أصنافها.

وفي سياق متصل، كشفت ذات المصادر ان الجنرال محمد العميري مفتش سلاح المدرعات، أمر بنقل الفوج 13 مدرع GEB13 من مدينة ورزازات الى مدينة الزاك على بعد حوالي 70 كلم من منطقة المحبس، اولتي كان ظهور بعض مرتزقة البوليساريو فيها، من أسباب الغضب المغربي من استفزازات الانفصاليين وتطاولهم عن المنطقة العازلة.

ووفق ذات المصادر، فقد بدات هاته العملية في إطار اعادة التوزيع والانتشار منذ حوالي اسبوع وذلك على قدم وساق، وفي سباق مع الزمن، ما يكشف جدية التحرك العسكري المغربي الذي قد ينتهي باجتياح البؤر التي تطاول عليها الانفصاليون بالمنطقة العازلة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة