بناية مخصصة للأمن الوطني تتحوّل إلى وكر للدعارة + صور

حرر بتاريخ من طرف

أفادت مصادر لـ”كشـ24″، أن البناية التي تم تخصيصها إلى مقر مستقبلي للأمن الوطني بالمجمع الساكني دار السلام بتراب جماعة سعادة بعمالة مراكش، تحوّل إلى ما يشبه وكرا للدعارة والممارسات المخلة بالحياء.

وأضافت مصادرنا، أن مواطنين ضبطوا أمس الثلاثاء 27 نونبر الجاري، شخصا في وضع مخل رفقة فتاة داخل البناية القريبة من مؤسسة تعليمية خصوصية.

 

 

و أوضحت المصادر ذاتها، أن البناية المذكورة عات فيها المنحرفون وأصحاب السوابق العدلية فسادا بعد أن عمدوا إلى تكسير زجاج نوافذها وحولوها إلى وكر للممارسات اللا أخلاقية وتعاطي المخدرات.

و أشارت المصادر نفسها، إلى أن هاته البناية تعرضت مرافقها للنهب والتخريب على شاكلة المستوصف الصحي الذي تحوّل هو الآخر إلى شبه “خرابة” الى جانب مرافق ملعب القرب.

 

 

ويأتي التمادي في التطاول على المرافق التي تم استحداثها بهذا المجمع السكني في الوقت الذي تتأهب فيه عناصر الدرك الملكي بسعادة إلى الإنتقال إلى مقرها الجديد بجماعة السويهلة، الأمر الذي سيطرح مشاكل لساكنة المجمع والجماعة قاطبة، مما يفرض احداث مركز مؤقت للدرك بهاته البناية لتقريب الخدمات في انتظار تسليمها للأمن الوطني بعد الحاق “دار السلام” بالمجال الحضري”.

هذا وعبرت جمعية دار السلام للتنمية المحلية وساكنة الحي عن استنكارها وتنديدها بما تتعرض له البناية المذكورة من تخريب ونهب، وطالبت الجهات المعنية بالتدخل لوضع حد للتطاول على مرافق هذا المجمع السكني.

 

 

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة