بعد CHU.. تخوفات من تحول “سبيطار المامونية” لبؤرة وبائية

حرر بتاريخ من طرف

عبر العديد من المهتمين عن تخوفاتهم من تحول مستشفى ابن زهر التابع للمركز الاستشفائي الجهوي بمراكش، الىى بؤرة وبائية بسبب ما يعانيه من ضغط واكتظاظ قوامه العشرات من المصابين المحتملين بكورونا المتواجدين على مدار الساعة بالمستشفى.

وحسب المعطيات التي توصلت بها “كشـ24″، فإن المستشفى يشهد تسجيل إصابات مؤكدة بشكل شبه يومي في صفوف العاملين والاطر الصحية كما يشهد يوميا مآسي يومية، بالنظر لحجم الضغط الكبير من طرف الراغبين في الخضوع لاختبارات كوفيد، والضغط الموازي على قسم المستعجلات لتشخيص الحالات المحتملة.

ووفق ما أكدته مصادر صحية من المستشفى، فإن الزيارة التي قام بها وزير الصحة لمراكش ولم يكلف نفسه خلالها بزيارة “المامونية” لم تغير سوى الشئ القليل بالمستشفى، حيث تم تزويده ببعض أجهزة التنفس القليلة وبعض الأسرة التي إستفاد منها قسم المستعجلات، فيما بقي الوضع على ما هو عليه فيما يخص تراكم الحالات الحرجة، وإحتشاد العشرات في إنتظار دورهم لاجراء اختبار كوفيد بشكل غير منظم، ما يهدد بانتشار العدوى وتحويل المستشفى لبؤرة وبائية كما وقع في وقت من الأوقات في المكز الاستشفائي الجامعي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة