بعد غياب طويل مراكش تحتضن الدورة 32 لجائزة الحسن الثاني الكبرى في كرة المضرب + تفاصيل

حرر بتاريخ من طرف

عقد النادي الملكي للتنس بمراكش مساء الثلاثاء 22 مارس 2016، ندوة صحفية لتسليط الضوء على آخر الترتيبات والإستعدادات لتنظيم الدورة 32 لجائزة الحسن الثاني الكبرى في كرة المضرب من 2 إلى 10  أبريل القادم.
 
وحضر الندوة الصحافية أعضاء المكتب المسير للنادي إلى جانب المدير الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة وممثل الجامعة الملكية المغربية لكرة المضرب ومدعوين آخرين.
 
عبد العزيز التفنوتي رئيس النادي صرح ل” كِشـ24″ أن  تنظيم هذه التظاهرة العالمية جاء نتيجة المجهودات الجبارة التي قام بها النادي مؤخرا بتنظيمه لعدد من التظاهرات الكبيرة والتي لاقت إستحسان ومحبي الكرة الصفراء، كما أن النادي الملكي لكرة المضرب أصبح الآن يتوفر على بنية تحتية مهمة والأحسن عالميا ستمكنه من تنظيم أي دوري في هذه الرياضة، مضيفا أنه منذ سنوات تم العمل على تجهيز وتوفير ملاعب جديدة بالنادي التي مكنته من إحتضان كبريات الدوريات العالمية بدأ من كأس ديفيس وصولا إلى دوري ” الأميرة لالة مريم ” للتنس لمدة 3 سنوات متتالية ماحدى بمكوناته إلى رفع طلب للجامعة الملكية المغربية لكرة المضرب بخصوص تنظيم  جائزة الراحل الحسن الثاني بمراكش، مع إشارته أن هذا الدوري إنطلق من المدينة الحمراء وغاب عنها لسنوات طويلة.
 
وبخصوص عدد المشاركين في هذه التظاهرة العالمية أضاف ” عبد العزيز التفنوتي” أن السبورة التأهيلية بها 16 لاعبا ستكون يومي فاتح و 2 من أبريل القادم، فيما السبورة النهائية يوجد 32 لاعبا وستنطلق في 4 و 5 أبريل 2016، أمام النهائيات فستجرى خلال العاشر من ذات الشهر، إلى جانب سبورة المزدوج التي سيكون بها 32 لاعبا.
 
هذا، ويذكر أن هذه التظاهرة العالمية سيشارك فيها أبرز اللاعبين العالمين كما خصصت لهم جوائز مالية كبيرة وصلت إلى حوالي 82 ألف دولار على مستوى الفردي، أما فئة المزدوج فقد خصص لها كذلك جوائز مالية وصلت إلى حوالي 25 ألف دولار، مع حصول المتوجين بالدورة 32 لجائزة الحسن الثاني للتنس على 250 نقطة في التصنيف العالمي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة