بعد تقرير للوالي لبجيوي.. وزير الداخلية لفتيت في أول مهمة يعلن “الحرب” على البناء العشوائي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

علمت  “كشـ24” أن وزير الداخلية  الجديد عبد الوافي لفتيت دفع بلجنة مركزية إلى مدينة مراكش للتحقيق في استفحال ظاهرة البناء العشوائي واختلالات التعمير بمدينة مراكش.

وأوضحت مصادرنا، أن اللجنة الموفدة من طرف وزارة الداخلية بناء على تقرير لوالي الجهة عبد الفتاح لبجيوي باشرت منذ صباح يومه أمس الخميس 20 أبريل الجاري تحقيقاتها مع عدد من رجال السلطة والمقدمين،  حول استفحال ظاهرة البناء العشوائي بمناطق تحت نفوذ الباشا العيادي بحي باب أغمات بالمدينة العتيقة  لمراكش.

وأضافت المصادر ذاتها، أن التحقيقات التي باشرتها اللجنة المذكورة مع الباشا وقائد ملحقة باب أغمات وعدد من أعوان السلطة تواصلت على مدى يوم كامل الى غاية وقت متأخر من الليل وانصبت حول التجاوزات التي طالت قانون التعمير بعدد من الأحياء التابعة لنفودهم والتي كان من تجلياتها تناسل بنايات بشكل عشوائي خارج ضوابط التعمير.

وكان “كشـ24” نشرت صورا صادمة تعكس حالة من الفوضى والعشوائية ودرجة الإستهتار بقانون التعمير في مناطق تابعة للملحقة الإدارية باب اغمات التي أينعت فيها بؤر البناء العشوائي أمام أعين السلطات المنوط بها مسؤولية السهر على تطبيق القانون المنظم لعملية التعمير بالمدينة الحمراء التي صارت مهددة بهاته الظاهرة.

و لا تستبعد مصادرنا، أن تطيح التحقيقات الجارية في تفشي ظاهرة البناء العشوائي ببعض الرؤوس المتورطة في هاته الفضيحة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة