بعد تدخل السلطات ..”بيكسل هيلبر” تدغدغ مشاعر الإتحاد الأوروبي والمثليين

حرر بتاريخ من طرف

احتجت المنظمة الألمانية “بيكسل هيلبر” على هدم  سلطات الحوز للنصب التذكاري لـ”الهولوكوست” الذي تم بناؤه بجماعة أي فاسكا، مطالبة الدولة بتعويضها عن الخسائر التي لحقتها جراء الهدم، مستعينة بصور تدغدغ مشاعر الاتحاد الاوروبي والمثليين، من خلال نشر صور شعار الاتحار محطما بعد الهدم، والاشارة الى تحطيم ما يكرم المثليين في المشروع.

وقالت المنظمة عبر صفحتها الرسمية على “فيسبوك”، إن السلطات قامت بهدم النصب التذكاري لليهود القتلى في أوروبا، وضد اضطهاد أقليات “السينتي” و”الروما” (الغجر) ومسلمي اليوغور والمثليين جنسيا، مشيرة إلى أنه “تم تدنيس جميع الأعمال الفنية، بما في ذلك قوس قزح الموضوع في المدخل، وتم تدمير معدات باهظة الثمن، مثل حامل كاميرا يبلغ طوله 15 مترا بواسطة جرافات”، بالإضافة إلى قطع خطوط المياه والكهرباء عن المشروع.

وأوضحت المنظمة ذاتها، إلى أنها كانت تبلغ السفارة والسلطات المغربية بمشروعها منذ بدايته، غير أن الأخيرة لم تبدي أي تعاون معهم.

وأشارت المنظمة إلى أن “رئيس الجماعة رفض أيضا الترخيص للمشروع منذ البداية”، مطالبة الدولة المغربية بتعويضها عن الضرر الذي لحقها جراء هدم المشروع الذي عملت فيه مدة 365 يوما وخصصت له 10 مستخدمين، وكلفها ماديا 100 ألف يورو.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة