بعد التشويش على مبادرتهن.. استقبال خاص للمتطوعات البلجيكيات بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

قامت جمعية مغرب شباب “ماروك جون” باستقبال شباب وشابات جمعية “بوورد” البلجيكية ، من أجل اكتشاف المغرب الحقيقي المضياف، المتميز تاريخيا وثقافيا، وذالك بعد التشويش الذي طال انشطتهم، والتهديد الذي عرقل مبادرتهم، وجعل الجمعية البلجيكية التي تتبنى عملهم التطوعي، تعلق انشطتها في المغرب.

وحسب المعطيات التي توصلت بها “كشـ24″، فينتظر المتطوعات والمتطوعين البلجيكيين المدعوين من طرف “مغرب الشباب”، برنامج حافل على مدى يومين، سيكون اليوم الاول فيه لاكتشاف مدينة مراكش من خلال متاحفها و مآثرها التاريخية، واليوم الثاني سيكون لتناول الكسكس بشكل جماعي كعربون صداقة و اخوة.

تاتي مبادرة جمعية “مغرب شباب” كعربون شكر وتقدير لمجهودات هؤلاء الشباب والشابات القادمين من بعيد، من أجل العمل التطوعي في المغرب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة