بعد إنتشار الازبال وتدخل جماعة مراكش.. حملات واسعة للقضاء عن النقط السوداء

حرر بتاريخ من طرف

تشهد مختلف شوارع مدينة مراكش منذ أمس الاربعاء 13 أكتوبر، حملات نظافة واسعة للتخلص من النقاط السوداء التي عرفت تركم النفايات في الفترات الاخيرة، وكانت موضوع شكايات المواطنين المتذمرين من رداءة خدمات شركات النظافة.

وتأتي هذه الحملات التي شملت مختلف الاحياء بناء على مخرجات الاجتماع التي جمع المجلس الجماعي بمراكش، بممثلي الشركات المفوض لها تدبير قطاع النظافة منذ بداية العام الجاري.

كما تأتي هذه التحركات بعد انتشار الازبال في مدينة مراكش وتنامي الشكايات في هذا الشأن، وهو ما دفع المجلس الجماعي لمراكش للاتجاه نحو تجديد بنود العقد الذي يجمعها بشركات النظافة المفوض لها تدبير القطاع، من طرف المجلس السابق.

وقد تم في هذا الاطار، عقد إجتماع هام يوم أول أمس الثلاثاء 12 اكتوبر بمقر المجلس الجماعي بمراكش، جمع مسؤولي المجلس الجماعي يتقدمهم نائب العمدة المكلف بملف شركات التدبير المفوض كمال ماجد، بممثلي شركات النظافة، وتم خلاله مناقشة مجموعة النقاط الهامة، واستعراض مختلف المؤخذات على عمل الشركتين.

وحسب مصادر “كشـ24″، فإن الاجتماع الذي انطلق منذ العاشرة صباحا والذي وصف بالماراطوني، تم خلاله الاتفاق مبدئيا على وضع خطة عمل جديدة، يتم من خلالها إحداث مجموعة من التغييرات على طريقة العمل، ومواضع الحاويات، وغيرها من معايير العمل التي شأنها تجويد العمل، والتخلص من النقط السوداء.

كما تم الاتفاق خلال الاجتماع على العمل خلال الاسبوع الجاري، على رصد النقط السوداء، والتخلص منها عبر حملات خاصة وتحت اشراف مباشر للمصالح الجماعية المختصة، في انتظار إحداث تغييرات جذرية، على بنود العقد بين الجماعة والشركات المفوض لها تدبير القطاع.

 

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة