بعد أيام من تعويم الدرهم.. تفاقم العجز التجاري إلى 190 مليار درهم

حرر بتاريخ من طرف

أفاد مكتب الصرف بأن المبادلات الخارجية للمغرب شهدت تفاقما في عجز الميزان التجاري بنسبة 2.8 في المائة في 2017، حيث ارتفع إلى 190.2 مليار درهم، مقابل 185 مليار درهم سنة قبل ذلك.

وأوضح مكتب الصرف،في مذكرة حول المؤشرات الشهرية للمبادلات الخارجية حتى نهاية 2017، أن الواردات بلغت 435.2 مليار درهم، بارتفاع قدره 6.4 في المائة، في حين ارتفعت الصادرات بنسبة 9.4 في المائة لتناهز 245 مليار درهم، مسجلا أن نسبة تغطية الصادرات للواردات انتقلت من 54.8 في المائة إلى 56.3 في المائة.

ويعزى ارتفاع الواردات إلى عوامل منها زيادة فاتورة المنتجات الطاقية بنسبة 27.4 في المائة، والمنتجات الخام بنسبة 15.8 في المائة والمنتجات الجاهزة للاستهلاك بنسبة 5.2 في المائة، فيما انخفضت قيمة المنتجات الغذائية بنسبة 4.7 في المائة.

وأبرز مكتب الصرف أن تطور الصادرات يعزى أساسا إلى ارتفاع مبيعات جميع القطاعات تقريبا، ولا سيما قطاع الطيران (زائد 20 في المائة)، والفوسفاط ومشتقاته (زائد 11.1 في المائة)، والمنتجات الإلكترونية (زائد 7.6 في المائة)، والسيارات (7.3 في المائة)، والفلاحة والصناعة الغذائية (زائد 7 في المائة) والنسيج والجلد (زائد 6.1 في المائة).

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة