بعدما صار الأكثر نمودجية بمراكش.. الباعة المتجولون يتربصون من جديد بسوق بلبكار

حرر بتاريخ من طرف

بعدما صار الاكثر نمودجية بمراكش بفضل تظافر جهود اتحاد الملاك المشتركين والسلطات المحلية التابعة لملحقة امرشيش، عاد الباعة المتجولون للتربص من جديد بالسوق العصري بلبكار.

ووفق ما افاد به متضررون من الوضع، فإن الجانب التابع للملحقة الادارية الداوديات يغرد خارج السرب، بحيث يسود النظام بشكل دقيق بمحيط السوق التابع للملحقة الادارية أمرشيش، فيما الجانب التابع لملحقة الداوديات تسود فيه حالة من الفوضى، حيث تحتشد منذ مدة عربات الباعة المتجولين بجوار مركز الترويض الطبي قبالة بوابة السوق الرئيسية، ما يهدد بتشجيع المزيد منهم للاحاطة بالسوق، وتقويض كل الجهود التي جعلت من هذا سوقا نمودجيا ومنظما، يضمن توفير أجواء سليمة ومنظمة للزبائن من أجل التسوق.

وقد وجه إتحاد الملاك المشتركين بالسوق في هذا الاطار، شكاية الى قائد الملحقة الادارية الداوديات مؤخرا، لكن دون تحرك وازن لتحرير الملك العام من الباعة المتجولين والعربات، ما جعل إتحاد الملاك يستعد لمراسلة والي الجهة لطلب تدخله المباشر، لا سيما ان لديه فضل كبير في تنظيم السوق واعادة الاعتبار اليه، منذ توليه السلطة بجهة مراكش.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة