بعدما رشحها في مواجهة والدته..رئيس معزول يحتفل بفوز زوجته برئاسة جماعة بنواحي تازة

حرر بتاريخ من طرف

لجأ الغازي اجطيو، الرئيس المعزول لجماعة بني فراسن، يوم أمس الجمعة، إلى تزعم احتفالات صاخبة بالمنطقة تكريما لزوجته التي فازت بمنصب الرئاسة، في مواجهة شقيقه، بعدما سبق له أن احتفل بها عندما فازت في نزال الانتخابات على والدته في نفس الدائرة.

وأركب الزوجة في حصان، بينما حمله الأتباع على الأكتاف، وبدؤوا في ترديد شعارات داعمة للزوجة التي ترشحت باسم حزب الأصالة والمعاصرة، وتصدرت مشهد المتابعات الغريبة للانتخابات بجهة فاس، وتحولت إلى أولى الفائزات باسم “البام” بمنصب الرئاسة في الجماعات المحلية على الصعيد الوطني.

ولم يتمكن الرئيس السابق للجماعة، الغازي اجطيو من الترشح بسبب سابقة اعتقاله، لكنه قرر أن يرشح زوجته باسم حزب الأصالة والمعاصرة والتي واجهت والدته التي ترشحت باسم الحركة الشعبية.

وقد سبق لوزارة الداخلية أن عزلت هذا الرئيس على خلفية أحداث بلطجة شهدتها جماعته في سنة 2011، قبل أن يتم اعتقاله في الآونة الأخيرة، حيث أمضى عقوبة 6 أشهر حبسا نافذة تمت إدانته بها بسبب وقوفه وراء تخير عناصر لها سوابق قضائية، أغلبها من مدينة فاس، لتنفيذ اعتداءات على مواطنين اعتصموا في مقر الجماعة للمطالبة بالماء والكهرباء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة