بعدما جابت صورها العالم.. نفوق الكلبة الشهيرة بالسمّ يخلف صدمة في جامع الفنا

حرر بتاريخ من طرف

خلّف نفوق الكلبة الشهيرة بساحة جامع الفنا بمراكش بعد أن دُسّ لها السم في الطعام صدمة وموجة من الغضب والأسى، وذلك بعدما أن تناقلت العشرات من الصفحات الفيسبوكية صورة مؤثرة لها وجابت العالم رفقة “كراب” كان بجانبها.

وهاجم نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي الواقفين وراء نفوق الكلبة الشهيرة والتخلص منها بتلك الطريقة “الوحشية” باستعمال السمّ ، كما أثارت الواقعة موجةَ سخطٍ عارمةٍ في صفوف دُعاةِ الرّفق بالحيوان الذين استنكروا عملية قتل الكلبة بتلك الطريقة التي لا تشوه صورة جامع الفنا وحسب وإنما صورة مراكش ككل أمام العالم.

وصبّ نشطاء الفيسبوك جام غضبهم على الجهات التي تقف وراء نفوق الكلبة، مستنكرين الطريقة التي يعالج بها البعض مشكل انتشار الكلاب، حيث تعتمد بعض الجهات على قتل هذه الكائنات بالرصاص والسم، وهي الممارسة التي، بالإضافة إلى وحشيتها وقسوتها، فشلت فشلا ذريعا في حل هذه المشكلة.

يشار إلى أن الكلبة الشهيرة التقطت لها صورة مؤثرة رفقة كراب كان جالسا بالقرب منها وسط جامع الفنا وهي صورة بألف تعليق تلخص ما وصلت إليه الأوضاع في زمن كورونا.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة