بطلا “حمام الطوبيس” يكشفان حيثيات الفيديو

حرر بتاريخ من طرف

كشف بطلا الفيديو الذي راج مؤخرا، وتم تصويره في إحدى الحافلات بمدينة أكادير، وهما يستحمان حقيقة الفيديو الذي أثار جدلا كبيرا على مستوى مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضح الشابان في تصريح لأحد المواقع الإلكترونية، أن الأمر يتعلق بتصوير مقطع من فيلم قصير، استغله أحد الركاب وقام بالتقاط فيديو، وبثه على الانترنت، الأمر الذي جر عليهما موجة من الإنتقادات.

وأكأد الشابان، أنهما طلبا الإذن من سائق الحافلة، ومن الركاب قبل  تصوير المقطع الذي سيكون تتمة لمقاطع أخرى تم تصويرها بمناطق مختلفة بشاطئ أكادير.

وأشار الشابان إلى أنهما مهووسان بتصوير مقاطع فيديو، وبثها عبر الاسنتغرام والفايسبوك واليوتوب، وحلمهما أن ينتجا فيلما ويصبحا ممثلين، ولكن القدر شاء أن تنتهي مسيرتهما قبل بدايتها، بعد تسريب شريط الفيديو، مشيرين إلى أن هذه الواقعة خلقت لهما مشاكل وسط عائلتيهما.

وتقدم الشابان باعتذارهما للمغاربة، على هذا الشريط  الذي أثار حفيظة رواد مواقع التواصل الإجتماعي، مؤكدين أن نيتهما لم تكن الإساءة، بل كان مقطع من فيلم كوميدي قصير، تدور أحداثه حول شابين قدما من البادية إلى المدينة حيث ستواجههما مجموعة من العراقيل وسيحاولان التأقلم مع الحياة في المدينة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

بالفيديو.. سيدة تكتشف نتيجة تحليلات كوفيد19 وتحكي ل كشـ24 عن تفاصيل الانتظار الرهيب وكيف تم التعامل معها

فيديو

للنساء

ساحة