“بطانة كبش” تستنفر الأجهزة الأمنية بحي المسيرة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

استنفرت مختلف الأجهزة الأمنية عناصرها بحي المسيرة ليلة امس السبت 3 نونبر 2012، بعد خبر انبعاث رائحة كريهة بالقرب من الملحقة الادارية للحي الحسني والدائرة الأمنية 11 ، حيث تم إخطار النيابة العامة بالموضوع اعتقادا ان الامر يتعلق بجثة آدمية.

وبعد تطويق المكان بعناصر الأمن وحضور كل من رئيس المنطقة الامنية ورئيس الدائرة وقائد الملحقة الادارية، بمعية افراد الوقاية المدنية الذين شرعوا في حفر المكان الذي تنبعث منه الرائحة التي ازكمت أنوف الذين عاينوا المشهد، تبين فيما بعد للحاضرين ان سبب الرائحة لم تكن سوى بطانة كبش، وضعها صاحبها في حفرة بعناية بالقرب من الملحقة الادارية للحي الحسني.

الى ذالك أفاد مصدر ل”كش24″ عاين المشهد، ان عناصر تابعة للمكتب الصحي البلدي، قامت بوضع مبيدات تساعد على ازالة الاثار الذي خلفها تعفن لبطانة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة