بسبب “برغر مجاني”..أفراد من الشرطة الباكستانية يحتجزون 19 مواطنا

حرر بتاريخ من طرف

احتجزت مجموعة من ضباط الشرطة في باكستان، السبت الماضي، أعضاء مطعم للوجبات السريعة، عقابا لهم على رفضهم إعطاءهم شطائر برغر بالمجان.

واعتقل الضباط كل موظفي فرع تابع لسلسلة محلات “جوني وجوجنو”، البالغ عددهم 19 موظفا، في مدينة لاهور الشرقية، واحتجزوهم لمدة 7 ساعات طوال مساء السبت الماضي، بحسب وكالة “فرانس برس”.

وفي بيان لها عبر “السوشيال ميديا”، أكدت سلسلة مطاعم الوجبات السريعة “جوني وجوجنو” أن “هذه ليست المرة الأولى التي يحدث فيها شيء كهذا مع فرق مطبخنا في مطعمنا، لكننا نريد التأكد من أن هذه هي المرة الأخيرة”.

واشتعلت الأزمة عندما رفض الموظفون في المطعم “طلبا من ضيف خاص رفيع المستوى”، بحسب ما أخبرهم ضباط الشرطة الباكستانية.

وقال موظفو المطعم لـ”فرانس برس” إن معظم المعتقلين هم من الشباب، ومن بينهم العديد من طلاب الجامعات.

وفي أول تحرك رسمي إزاء ما حدث، أعلن إنعام غني، المسؤول البارز بشرطة الإقليم على “تويتر”، أنه تم إيقاف 9 من ضباط الشرطة المتورطين، وذلك استجابة لصيحات العديد من المواطنين المستنكرين للواقعة.

وأكد غني أنه “لا يجوز لأحد أن يستغل القانون”.
وبحسب “فرانس برس”، فإن ضباط الشرطة الباكستانية يشتهرون بالفساد والمطالبة برشاوى من الشركات المحلية.

ودعا رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، إلى إصلاح قوة شرطة البنجاب، لافتا إلى أن السياسيين عيّنوا “أصدقاء مقربين” للسيطرة على مراكز الشرطة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة