بسبب إعفاءات في مندوبية المقاومة..نقابة موخاريق ترفع شكوى ضد حكومة أخنوش

حرر بتاريخ من طرف

قالت نقابة الاتحاد المغربي للشغل إنها قررت رفع شكوى لدى منظمة العمل الدولي بجنيف ضد الحكومة المغربية في شخص المندوب السامي للمقاومة وجيش التحرير بسبب ما أسمته خرق الحرية النقابية والاتفاقيات الدولية ذات الصلة.

وهاجمت النقابة مصطفى الكثيري، المندوب السامي للمقاومة، حيث أوردت بأنه عمر لأزيد من 20 سنة على رأس هذه المندوبية بدون نتائج تُذكر، وتحول إلى خصم مباشر وعلني للنقابة.

وتحدثت، في بيان صادر عن أمانتها الوطنية، سلسلة الإعفاءات من المسؤولية وإحالة أعضاء المكتب النقابي في المندوبية على المجالس التأديبية. وذهبت إلى أن المندوب السامي للمقاومة أصدر مؤخرا قرارات إعفاء في حق مسؤولين، كما هو الشأن بالنسبة لإعفاء أمين الأحمر من منصبه كنائب إقليمي بفجيج، وإعفاء عبد الإله الشيخي من منصبه كنائب إقليمي بالحسيمة. وذهبت أيضا إلى أنه قرر تنقيلات وصفتها بالتعسفية في حق كل من نائبي طنجة ووجدة.

وقررت، في سياق الرد على هذه القرارات، تنظيم يوم وطني في جميع الاتحادات الجهوية والإقليمية والمحلية، للتنديد بـ”خرق الحريات النقابية” بقطاع المقاومة وجيش التحرير. ودعت، في السياق ذاته، كافة الاتحادات الجهوية والإقليمية والمحلية والجامعات والنقابات المهنية المنضوية تحت لوائها لمراسلة رئيس الحكومة ووزير الداخلية لـ”التنديد بهذه الخروقات”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة