“بزناس” يستبيح حيا شعبيا ويحوله إلى سوق لترويج المخدرات بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

يشتكي العديد من سكان منطقة السبايس بالحي العسكري بمراكش من سلوك المسمى ” إ ف ” الذي حول الحي المذكور إلى وكر لترويج مخدر الشيرا.

وتساءل سكان الحي المذكور عن الجهة التي تحمي المروج من الحملات الأمنية، خصوصا بعد تقديمهم للعديد من الشكايات، حيث يختفي خلال بعض الحملات، قبل أن يواصل تجارته بالحي العسكري. 

وأفاد مصد مطلع، أن المعني بالأمر من ذوي السوابق العدلية في ميدان ترويج المخدرات، والذي استفاد من كونه كان يعمل مخبرا مع عناصر بفرقة مكافحة المخدرات، الامر الذي وفر له حماية خاصة. 

و أوضح المصدر ذاته ، أن المروج يشكل رفقة المسمى ” س ح ” الذي يشتغل شقيقه مخبرا مع عناصر الفرقة المذكورة، شبكة لترويج المخدرات على تلاميذ المؤسسات التعليمية بمنطقة الحي العسكري والمسيرة،  بتعاون مع أحد المخبرين الذي – أضاف المصدر ذاته – يفرض على باعة السجائر بالتقسيط بمنطقة المسيرة إتاوات، بدعوى تسليمها لأحد عناصر الشرطة القضائية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة